إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

إسرائيل: لبنان دولة على الورق

Israel(20)

قال رئيس الدائرة السياسية والأمنية في وزارة الدفاع الإسرائيلية عاموس جلعاد، إن العام الحالي يشكل امتحانا للعالم في ما يتعلق بوقف البرنامج النووي الإيراني، وأن لبنان هو «دولة على الورق» فقط. ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن جلعاد، قوله في مداخلة خلال «مؤتمر القدس» الاقتصادي، إن «دولة لبنان قائمة على الورق فقط وقد تم بيع الجزء الجنوبي إلى حزب الله وأصبح يوجد هناك كيان تتزايد قوته باستمرار».

وتحدث عن ايران قائلا ان «العام الحالي يمثل مفترق طرق وعام الامتحان لما إذا كان العالم قادرا على التغلب على التهديد الإيراني، الذي هو ليس مجرد تهديد تقني، وإنما تهديد إستراتيجي عميق». واضاف ان «الدول العربية تلمح إلى أنه إذا حصلت إيران على سلاح نووي، فإنها ستسير في أعقابها وستطور طموحات مشابهة، وسيبدو هذا الوضع أنه انعكاس لجهنم».
وتابع جلعاد أنه «لا يوجد تهديد مركزي الآن باستثناء الإيراني، وهو يشكل تهديدا وجوديا على الأنظمة في الشرق الأوســط، وقريبا ستجري انتخابات في العراق والإيرانيون مصرون على زيادة تأثيرهم على جنوب العراق والتقرب بذلك إلى هذه المنطقة أيضا مثلما فعلوا مع سوريا وجنوب لبنان وحماستان»، في إشارة إلى قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس.
واعتبر جلعاد إن «الإيرانيين ليسوا ملزمين بالتزود بالسلاح (النووي) وبإمكانهم الاكتفاء بصورة يظهرون فيها من الناحية التقنية أن بإمكانهم القيام بذلك» وتطوير سلاح نووي. وأضاف أنه «بالإمكان الاعتقاد أن مدى الصواريخ الإيرانية التي بإمكانها الوصول إلى أوروبا سيطول أكثر فأكثر».
كما رأى المسؤول الاسرائيلي أن التظاهرات الاحتجاجية التي نظمت في إيران منذ إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية في حزيران الماضي، «فاجأت الجميع، وهذه تيارات تجري تحت سطح الأرض وتمثل جمهورا واسعا، لكن النظام هناك يدرك جيدا هذا التهديد وهو عازم على تحطيمه».
وشدد جلعاد على أنه «لا يمكن تشبيه ذلك بأيام الثورة». وقدّر أن «قوة نظام آيات الله أكبر من قوة المعارضة الإيرانية.. وان الإيرانيين مصرون على الوصول إلى مكانة دولة نووية تثير التهديد حتى لو أنها لم تطور في نهاية المطاف قنبلة نووية».
(يو بي آي)
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد