إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الإعدام لمصري قتل أمه وشطر جثتها إلى نصفين

I3daam(1)

قضت محكمة جنايات القاهرة بعقوبة الإعدام شنقاً بحق عاطل عن العمل أقدم على خنق والدته والتمثيل بالجثة بشطرها إلى نصفين. ونقل الموقع الإلكتروني لاتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري، أن وقائع الجريمة البشعة وقعت عام 2004، عندما رفضت الوالدة تقديم مبلغ من المال له.

وتكشفت وقائع الجريمة بتلقي السلطات الأمنية في قسم مصر القديمة ببلاغ يفيد بالعثور على ساقى سيدة فى مقلب بالوعة مجارى.
وحينها، ألقت مباحث مصر القديمة القبض على المتهم عبدالناصر أحمد وهو مسجل خطر، بعد أن أثبتت التحريات أنه وراء مقتل والدته عاشورة أحمد عيسى لامتناعها عن إعطائه مبلغا مالياً لإتمام زواجه.
وكشفت تحقيقات النيابة العامة أن المتهم توجه إلى مسكن والدته في منطقة اسطبل عنتر بمصر القديمة وخنقها بوشاح خاص بها.
وأحضر "سنجة" وشطر جثتها إلى نصفين وألقى النصف الأول منها فى بالوعة مجاري والآخر خلف سور مترو الأنفاق، وفق التقرير.
 
ويذكر أن العاصمة المصرية شهدت في أواخر العام "مذبحة أسرية" حيث قام أب بقتل زوجته وأبنائه رمياً بالرصاص، قبل أن يطلق النار على نفسه ليلقى حتفه على الفور، بسبب مروره بضائقة مالية, وفقاً لما توصلت إليه التحقيقات الأولية لنيابة القاهرة.
وقعت هذه "المذبحة" في حي "النزهة" بمصر الجديدة، وهو نفس الحي الذي شهد "مأساة" مماثلة مطلع العام الماضي عندما قام زوج بقتل زوجته وأبنائه، بعدما خسر أمواله في البورصة، إلا أنه فشل في الانتحار بعدما قطع شرايين يده، ولكنه توفي لاحقاً في السجن، أثناء انتظاره تنفيذ حكم بإعدامه.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد