إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

ابنة رئيس البيرو السجين مستعدة للزواج في السجن ان لم تسمح السلطات لوالدها بحضور عرسها

alt

قالت ساتشي الابنة الثالثة من بين الابناء الاربعة لرئيس بيرو الاسبق البرتو فوجيموري إنها على استعداد لان تتزوج في السجن المعتقل فيه والدها في حال عدم السماح له بحضور مراسم حفل الزواج المقرر له يوم السبت القادم

 
وقالت لاذاعة بيرو أر بي بي “لقد جئت إلى بيرو بقصد أن أتزوج هنا حتى يتسنى لوالدي اصطحابي إلى مذبح الكنيسة . ونحاول الان الحصول على تصريح (له) لكي يقام (حفل الزفاف) في مكان خاص بحضور أفراد العائلة وإلا سأكون على استعداد لعقد قراني في السجن “.
 
وتعيش ابنة فوجيموري /30 عاما/ وهي مهندسة معمارية في الولايات المتحدة . وهي متزوجة بالفعل من جيرمان مارك كوينينج في حفل زواج مدني وهي تأمل في تقنين زواجها دينيا يوم السبت المقبل بكنيسة كاثوليكية رومانية في ليما. وحكم فوجيموري /71 عاما/ بيرو من 1990 إلى 2000.
 
وهو يقضى الان عقوبة السجن لمدة 25 عاما بعد إدانته بالضلوع في قتل 25 شخصا واختطاف شخصين أثناء فترة حكمه. ولا يتوقع أن يتاح لفوجيموري الاستفادة من المزايا التي تمنح للمسجونين مثل التصريح له بالخروج المؤقت من السجن إلا بعد عام 2026 على الرغم من انتظار أسرته قرار رسمي بخصوص السماح له بحضور حفل الزفاف.
 
والابنة الكبرى لفوجيموري واسمها كيكو /34 عاما/ هي حاليا نائبة بالبرلمان في بيرو ومن المحتمل ترشحها للانتخابات الرئاسية في 2011.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد