إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

روما: السجن 14 عاماً لإيطاليين حرقا مهاجرا هنديا

alt

 فيما أعلنت نقابة العاملين بالقطاع الصحي في إيطاليا عزمها القيام بإضراب الاثنين القادم لمدة 24 ساعة يشارك به الآلاف من الممرضات والعاملين بمجال الخدمات الاجتماعية والرعاية الصحية في القطاعين العام والخاص، بهدف الاحتجاج ضد جميع أشكال العنصرية والتمييز ضد العمال المهاجرين، قضت محكمة إيطالية بحبس إيطاليين حرقا مهاجراً هندياً.

فقد قضت المحكمة الجنائية بمدينة نيتونو، الواقعى على الساحل إلى الجنوب من العاصمة روما، بمعاقبة اثنين من الإيطاليين قاما بحرق مهاجر هندي، بالحبس لمدة 14 عاماً بتهمة الشروع في القتل.
كما حكمت عليهما المحكمة بدفع مبلغ 25 ألف يورو كتعويض مؤقت للضحية عن الأضرار المادية والنفسية والمعنوية التي تكبدها، بينما سيتم تقدير مبلغ التعويض النهائي أمام المحكمة المدنية.
وفي الأثناء، كانت محكمة الأحداث في روما قد قضت بالحبس 9 سنوات على المتهم الثالث الذي لم يتعدى عمره وقت ارتكاب الجريمة السابعة عشر.
وكان مهاجر هندي قد تعرض للضرب المبرح والحرق في شهر شباط/فبراير من العام الماضي على يد ثلاثة أشخاص في محطة نيتونو للقطار، ونقل إلى المستشفى في حالة خطرة، وفقاً لما نقلته وكالة “آكي” الإيطالية للأنباء.
وأوضحت الوكالة أن الضحية الهندي متشرد في الخامسة والثلاثين من عمره، وأنه كان نائماً في محطة نيتونو عندما انهالوا عليه ضرباً قبل رشه بالبنزين وإضرام النار فيه.
وبحسب الوكالة، فقد تمكن الضحية من التحدث إلى الشرطة اثر وصولها إلى المكان بعدما تلقت الخبر من مجهول قبل أن يفقد الوعي.
وكان الجناة كانوا قد امضوا الليل يتعاطون الكحول والمخدرات وأرادوا إنهاء ليلتهم باحتفال غريب، فكان أن جاءتهم الفكرة عندما شاهدوا المشرد الهندي.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد