إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

إيران ترفض تسمية الكويت للخليج بـ”العربي” وتهدد بعدم اثارة حفيظة الشعب الإيراني!

Iran Kuwait

أعلنت إيران رفضها لاستخدام الكويت عبارة "الخليج العربي" في منشورات وزعت في الأعياد الوطنية، ودعت بنبرة تهديدية دول الخليج إلى عدم "إثارة حفيظة" الشعب الإيراني.

ونقلت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، رامين مهمانبرست تأكيده أن استخدام "أية مفردة مزورة" لـ "الخليج الفارسي" هو أمر مرفوض من قبل الجمهورية الإيرانية, مضيفًا أن الأمم المتحدة أقرت هذا الاسم, و"لذا فإن إطلاق أي اسم غيره ترفضه طهران".
وأشار المتحدث الإيراني إلى ما وصفته الوكالة الإيرانية بـ "مسألة توزيع منشورات تحمل الاسم المزور للخليج "الفارسي" في مراسم يوم العيد الوطني الكويتي", قائلاً إن "ما تتوقعه إيران من الدول الشقيقة والصديقة في المنطقة هو الاهتمام بمواضيع أكثر أهمية مثل الذي تشهده منطقة "الخليج الفارسي" والشرق الأوسط, بدلًا من تناول هذه القضايا الهامشية التي لن تؤدي سوى إلى سوء الفهم ومسائل تثير حفيظة الشعب الإيراني إزاء سيادته الوطنية وقيمه".
هذا ويؤكد مراقبون أن التصريحات الإيرانية القاضية بتسمية الخليج العربي "بالفارسي" دليل على المشروع الإيراني في المنطقة والذي يقضي "بفرسنة" الدولة وتنمية الانتماء الشيعي على حساب جذورها الإسلامية, وسعيًا منها لبسط نفوذها على الخليج والدول المطلة عليه, والتي تقول تقارير: إن المذهب الإيراني الشيعي آخذ في الانتشار بها.
وتُبدي دول عربية ـ على رأسها السعودية ـ اعتراضها على تسمية الخليج العربي بـ"الخليج الفارسي".
واعترضت المملكة العربية السعودية، في شهر أبريل الماضي، على وضع كلمة "الخليج الفارسي" على ميداليات ومطبوعات دورة ألعاب التضامن الإسلامي التي كانت ستستضيفها إيران وألغيت فيما بعد لهذا السبب, وطالبت بتغييرها أو حذفها.
ممارسات متكررة:
هذا وكانت بعثة فريق الأهلي الإماراتي لكرة القدم قد هوجمت وتعرضت لمضايقات وانتقادات قوية في إيران، على خلفية تكرار استخدام مترجم مدرب الأهلي للفظ الخليج العربي خلال المؤتمر الصحافي الذي سبق المباراة.
وكشفت مواقع إخبارية أحوازية أن عددًا من الصحافيين الإيرانيين هاجموا بشكل كبير مترجم مدرب الأهلي الهولندي هنك تن كات، لإصراره على استخدام لفظ الخليج العربي.
وفي سياقٍ متصل، أمهلت إيران شركات الطيران الأجنبية 15 يومًا لإجراء تعديلات على شاشاتها لوصف الخليج العربي الذي يفصل بينها وبين جاراتها جنوب البلاد بالخليج "الفارسي"، مؤكدة أنها ستُمنع من الطيران في مجالها الجوي إلا إذااتخذت ذلك الإجراء.
جاء ذلك عقب طرد مضيف جوي يوناني في شركة "كيش إير" الإيرانية للطيران من عمله بعد شجار مع ركاب حول استخدام عبارة "الخليج العربي" بدلًا من "الخليج الفارسي".
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد