إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

تلقت 643 تقريراً خلال العام 2009 .. بريطانيا تدمر الأدلة عن الصحون الطائرة للحفاظ على سريتها

Atbaq

كشفت مذكرة سرية أن وزارة الدفاع البريطانية تقوم بتدمير كافة التقارير التي يرفعها الجمهور عن رؤية الصحون الطائرة في غضون 30 يوماً حتى لا تضطر إلى توفيرها بصورة علنية.

 
وقالت صحيفة "ديلي إكسبريس " الإثنين إن وحدة التحقيق الرسمية والخط الساخن حول المشاهد المحيّرة في السماء في بريطانيا جرى اغلاقهما في كانون الأول/ ديسمبر الماضي.
 
واضافت أن المذكرة السرية التي يعود تاريخها إلى الحادي عشر من كانون الثاني/ يناير الماضي، تحدد الأسباب التي دعت وزارة الدفاع البريطانية إلى اغلاق وحدة التحقيق والخط الساخن، بعد مرور 60 عاماً على اعتماده، والتوقف عن دعوة الجمهور لإرسال تفاصيل عن مشاهدات الصحون الطائرة.
 
واشارت الصحيفة إلى أن الوزارة ومنذ ذلك الحين، تقوم بالاحتفاظ بتقارير الصحون الطائرة لمدة 30 يوماً قبل تدميرها كي تتجنب نشرها رداً على الطلبات المقدمة بموجب قانون حرية المعلومات، أو تسليمها إلى دائرة المحفوظات الوطنية.
 
ونسبت الصحيفة إلى ديفيد كلارك، خبير الصحون الطائرة الذي حصل على المذكرة السرية بموجب قانون حرية المعلومات، قوله "إن التقارير عن رؤية الأجسام الغامضة سجلت رقماً قياسياً في العام الماضي بلغ 634 تقريراً بالمقارنة مع 150 تقريراً في السنوات السابقة".
 
واضاف كلارك أن وزارة الدفاع "تريد أن تغسل يديها تماماً من مسألة الأجسام الطائرة، والتي كانت بمثابة حجر الرحى حول عنقها منذ الحرب الباردة".
 
وكانت وزارة الدفاع البريطانية تلقت 643 تقريراً خلال العام 2009 عن مشاهدة أضواء غريبة وأجسام غامضة في سماء بريطانيا، وهي أعلى نسبة من نوعها منذ العام 1978، والذي شهد 750 تقريراً عن هذه الظاهرة من قبل أفراد من الجمهور البريطاني.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد