إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

هل تصدق ان ربع الأميركيين يشاطرون رأي نجاد حول هجمات 11 سبتمبر؟

911(3)

يشاطر ربع البالغين الأميركيين الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد رأيه في أن هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول عام 2001 على أميركا كانت "مفبركة". ووافق ثلثا الذين استطلعتهم "شركة أنغوز رايد ببليك أوبنيون" على النتيجة التي توصلت إليها لجنة التحقيق في هجمات الحادي عشر من سبتمبر على برجي التجارة العالمي في نيويورك ،ووزارة الدفاع الأميركية "بنتاغون" في واشنطن بأن ذلك كان من عمل تنظيم القاعدة.

 
وخالف 62% من الذين شملهم الاستطلاع رأي الرئيس الإيراني أن تلك الهجمات قد نفذت من أجل إعطاء إدارة الرئيس جورج بوش الفرصة لغزو أفغانستان.
 
ولم يوافق 80% من الجمهوريين و 66% من المستقلين و 55% من الديمقراطيين نجاد الرأي أن تلك الهجمات كانت "مفبركة".
 
وأعرب 15% من المستطلعين عن اعتقادهم بصحة المزاعم القائلة إن الهجمات التي تعرض لها برجي التجارة تم تنفيذها باتقان، وأن الطائرة المدنية التابعة لخطوط يونايتد إيرلاينز الجوية ذات الرقم 93 تمّ إسقاطها فوق بنسيلفانيا.
 
وشمل الاستطلاع الذي اجري ما بين التاسع والعاشر من الشهر الجاري 1007 شخصاً مع هامش خطأ قدره 3.1%.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد