إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

سارة بالين تقدم برنامجا تلفزيونيا مقابل مليون دولار للحلقة

Sara

يبدو أن معجبي المرشحة السابقة لمنصب نائب الرئيس الأميركي والحاكمة السابقة لولاية ألاسكا سارة بالين، على موعد معها في برنامج تلفزيوني على شبكة "ديسكفري تشانل."
وأكد مصدر في الشبكة النبأ لمجلة "بيبول،" بينما قالت مصادر إعلامية أمريكية إن البرنامج سيحمل عنوان "ألاسكا سارة بالين،" وستتقاضى عنه المرشحة السابقة لمنصب نائب الرئيس الأميركي نحو مليون دولار للحلقة الواحدة.
وكان موقع "انترتينمت نيوز" الشهير، قال إن بالين أعدت لاجتماعات مع "إحدى الشبكات الإخبارية الكبيرة،" لإنتاج برنامج وثائقي درامي حول ولاية ألاسكا، يتناول الولاية التي حكمتها بالين بطريقة مختلفة.
وكانت بالين، 45 عاماً، مرشحة لمنصب نائب رئيس الأمريكي للمرشح الرئاسي الجمهوري جون مكين في انتخابات العام الماضي، ولعبت دوراً مؤثراً في حشد القاعدة المحافظة للحزب.
ووقعت بالين، التي يقول عنها كثيرون إنها محبة للظهور، العام الماضي اتفاقاً لتأليف كتاب يحكي قصتها مقابل مبلغ لم يكشف عنه مع دار نشر "هاربر كولينز" التابعة لمؤسسة نيوز كورب.
وفي يوليو/تموز الماضي، أعلنت بالين، استقالتها من منصبها كحاكمة لولاية ألاسكا، وأكدت أنها لن تخوض الانتخابات مجدداً لمنصب الحاكم.
 
واكتفت بالين بتصريح مقتضب في مؤتمر صحفي بمسقط رأسها "وسيلا" قائلة: "لا أعتزم السعي لإعادة انتخابي".. قائلة إنها لا ترغب في إضاعة الوقت في "لعبة سياسية دامية."
وكشف مصدر جمهوري مقرب من بالين لـCNN أن خطوة بالين "للمضي قدماً خلاصة تفكير متروّ، وأنها ترسم "خارطة للمسار الذي سيؤدي إلى 2012".. في إشارة للتكهنات بأنها ستسعى للفوز بترشيح الحزب الجمهوري للرئاسة عام 2012.
 
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد