إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مشادة كلامية بين وليد لمعلم وهوشيار زيباري

Zebare

شهدت كواليس القمة العربية التي انعقدت في سرت بليبيا ، مشادة كلامية بين وزير الخارجية السورية وليد لمعلم ، ووزير خارجية العراق هوشيار زيباري ، على خلفية إصرار الأخير على انعقاد القمة العربية المقبلة في العراق وأكد المعلم أن سوريا ملتزمة بدعم العراق ، وشعب العراق ، كما أكد أن للعراق دور كبير في المنطقة ،إلا أنه نوه إلى أنه من غير الممكن عقد قمة عربية في ظل الوجود الأمريكي في العراق،و غياب عامل الاستقرار الأمني لحضور قادة وزعماء العرب وبحسب مصادر إعلامية متقاطعة ، فإن عدد من وزراء الخارجية العرب ساندوا المعلم ، ووافقوه الرأي، الأمر الذي أغضب هوشيار زيباري ، حيث رد بشكل وصفته المصادر بالـ عنيف والغير مبرر يذكر أن القمة العربية بدأت فعالياتها يوم امس في سرت بليبيا، بحضور 13 زعيماً عربياً ، فيما غاب عن القمة سبعة رؤساء وملوك على رأسهم الملك السعودي ، والرئيس المصري حسني مبارك
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد