إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

منظمة امريكية : رفع 800 شكوى لمقتل مدنيين في معارك في العراق وافغانستان

iraq civil

اعلنت المنظمة الامريكية للدفاع عن الحريات المدنية الخميس ان عائلات مدنيين قتلوا على هامش المعارك التي خاضها الجيش الامريكي في العراق وافغانستان رفعت ‘اكثر من 800 شكوى’ لكن ‘العديد’ منها رفض.
واوضحت المنظمة في بيان انها احصت، استنادا الى ‘وثائق مضمنة في 13 الف صفحة’ حصلت عليها بفضل دعوى قضائية تعود الى ايلول/سبتمبر 2007، ‘اكثر من 800 شكوى للمطالبة بتعويضات رفعتها عائلات ضحايا مدنيين ورفض العديد منها’.
واعلنت المنظمة ان معظم الشكاوى رفضت تحت بند يطلق عليه اسم ‘حصانة المعركة’ في القانون المطبق على الشكاوى المرفوعة في الخارج.
وينص البند على ان ‘اي ضرر قد يلحقه جنود امريكيون بسكان بلد اجنبي خلال المعارك لا يعوض بالضرورة حتى وان كان الضحايا غير متورطين بأي شكل من الاشكال في المعركة’.
واعربت المنظمة عن الاسف لان العائلات دعيت الى التعامل مع برنامج طارئ من اجل الحصول على ‘منحة شفقة آلية قيمتها 2500 دولار لكي قتيل’.
واعلنت نسرينة برغزي المحامية التي تعمل مع المنظمة على هذه الملفات ان ‘هذه الوثائق تدل على ان عائلات الضحايا المدنيين الابرياء لا تحظى دائما بتعويض ملائم لخسائرها’.
واضافت ‘الان وقد تم التعرف على هذه المشكلة، نأمل ان يدفع ذلك ادارة اوباما الى اصلاح برنامج التعويضات غير الناجع للخسائر المدنية’.
واوضحت المنظمة الامريكية للدفاع عن الحريات انها رفعت ايضا طلبا، استنادا الى قانون امريكي حول حرية الاعلام من اجل الحصول على ‘معلومات حول الاسس القانونية التي يقوم عليها قصف الطائرات بدون طيار وحول عدد ونسبة المدنيين الذين يسقطون في تلك الهجمات’.
 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد