إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

كاتب سعودي: رجال الدين يبحثون عن الشهرة وعلى العرب الظهور في القنوات الإسرائيلية

Kateb Saudi

اتهم الكاتب السعودي ناصر الصرامي رجال الدين بالبحث عن الشهرة بعد أيام من إعلان الشيخ محمد العريفي عزمه تسجيل برنامج تلفزيوني من مدينة القدس. كما سبق وأبدى الشيخ محسن العواجي استعداده الظهور على قناة إسرائيلية. وحث الصرامي العرب على تعلم اللغة العبرية والظهور على وسائل الإعلام الإسرائيلية.
 
ووصف الصرامي رجال الدين في مقال بعنوان "يا شيخ.. هل تتحدث "العبرية"…؟" بأنهم "باحثون عن الشهرة" ونفى أن يكونوا أصحاب رسالة، مبررا ذلك بقوله "لأن أياً منهم لو طلبت منه أن يتعلم اللغة العبرية- مثلاً – فسيرفض ويحتج ويحرم تعليمها بدواعي التطبيع".
 
 
وجاء في المقال "قليلون جداً في العالم العربي ممن لديهم استعداد لتعلم العبرية، ونقل وجهة النظر العربية مع أو ضد السلام، ولو حدث أن خرج إعلامي على شاشة قنــاة إخبارية إسرائيلية فستقوم عليه الدنيا العربية البائسة دون أن تقعد، حتى ولو كان يهاجم السياسات العسكرية الإسرائيلية".
 
 
وأكد الصرامي على أهمية أن يشارك العرب ويظهروا على وسائل الإعلام الإسرائيلية، وشدد على ضرورة أن يتجاوز العرب الحواجز النفسية التي تمنع المشاركة وتجاوز فكرة مقاومة التطبيع التي وصفها بـ"المهترئة".
 
 
وكان العريفي قد أثار جدلا كبيرا بإعلانه تسجيل إحدى حلقات برنامجه التلفزيوني من القدس قبل أن يتراجع ويعلن أنه لن يدخل القدس إلا مع الفاتحين على حسب قوله.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد