إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

لماذا اغلقت حماس الانفاق واستنفرت قواتها واخلت مقراتها ؟

Anfaq(2)

 ماذا قال وزير المخابرات المصرية عمر سليمان لحماس؟ وكيف تصرفت الاخيرة بعد الرسالة القوية التي تلقتها ؟ اسئلة طرحها موقع معاريف الالكتروني الناطق بالعبرية الذي ادعى ان الوزير المصري هدد حماس بالعواقب الوخيمة فيما اذا تأكد خطف اسرائيلي من صحراء سيناء ونقله الى قطاع غزة عبر الانفاق .
 
ونقل الموقع عن مصادر امنية فلسطينية لم يذكرها بالاسم قولها بان وزير المخابرات المصرية نقل الى قيادة حماس رسالة شديدة اللهجة والوضوح مفادها بان الحركة ستدفع ثمنا باهظا اذا تأكد خبر خطف اسرائيلي من سيناء ونقله الى غزة وذلك بعد ان سرت شائعات مصدرها اسرائيلي شاهد عدة اشخاص يجبرون شخصا ما على ركوب سيارة فيما بدا عملية اختطاف لاسرائيلي يتنزه في سيناء الامر الذي دعا اسرائيل الى الطلب من كافة الاسرائيليين اخلاء سيناء والعودة فورا الى اسرائيل .
 
واضاف الموقع ان حماس وفور تلقيها الانذار المصري اليوم " الاربعاء" اتخذت عدة خطوات استباقية في محاولة منها لمنع نقل الاسرائيلي المختطف الى غزة عبر الانفاق منها اغلاق الانفاق بشكل كامل والطلب من اصحابها وقف العمل فيها فورا اضافة الى رفع حالة الاستنفار في صفوف قواتها الامنية الى اعلى درجة ونصب الحواجز الامنية وتسيير الدوريات المعززة في منطقة الحدود المصرية بالقرب من رفح واخلاء كافة مقراتها الامنية .
 
وفي ساعات الظهر عاد الجانب المصري وابلغ حماس بعدم وجود عملية اختطاف الامر الذي مكن الاخيرة من انهاء حالة الاستنفار وخفض مستوى الاستنفار الامني واعادة الانفاق للعمل كسابق عهدها وفقا للموقع العبري المذكور .
 
وقال مصدر امني اسرائيلي ان حماس ارادت بهذه الخطوات بث رسالة واضحة لاسرائيل مفادها عدم مسؤوليتها او تورطها بعملية الاختطاف وعدم مسؤوليتها عن اية عملية امنية قد تحدث في سيناء المصرية .
 
واضاف المصدر ان حماس فصلت القطاع عن العالم الخارجي بشكل كامل تجنبا لنقل المختطف الاسرائيلي الى غزة خاصة وان الانفاق نقطة الاتصال الوحيدة بالعالم الخارجي في ظل الحصار الاسرائيلي المفروض واغلاقها اليوم يعني فصل غزة عن العالم .
 
وكان الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية المقالة إيهاب الغصين قد نفى وجود أي قرار بإغلاق الأنفاق المنتشرة على الحدود بين قطاع غزة ومصر، مؤكداً عدم صحة مثل هذه الأنباء، وذلك بعد تردي انباء عن صدور قرار من الحكومة بإغلاق الأنفاق إلى إشعار آخر.
 
وقال الغصين في تصريحات صحفية:" إن الحكومة الفلسطينية في غزة لم تصدر أي قرار بإغلاق الأنفاق الحدودية بتاتاً، مشدداً على أن الأمر لا يخرج عن إطار الإشاعات التي تبث بين الحين والآخر".
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد