إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

موشَّح رَسْت

Fawze(3)أحمد فوزي أبوبكر

 
حديثُ اللّيلِ مزمورُ العَذارى
وقِبلةُ عاشقٍ قُبُلاتُ خَدّْ
على عودٍ تعودُ بها وُعودي
يُسافر في مهاويها فصولاً
همى كالعِطْرِ غيثاً فاضَ وَرْدْ
 
رمالُ القيظِ في لُجَجِ البراري
مقامُ الزّاهدِ الولهِ المُجِدّْ
سماءٌ تعشقُ الأسماءَ تزهو
وخيلٌ تمتطي الخُيَلا سيولاً
خيالُ الرّوح ما أضناهُ حَدّْ
 
أُحلّقُ في الثّريّا مع نجومٍ
غَفَت والخصرُ محصورٌ بِيَدْ
وموجٌ يجلدُ الشطآنَ يعلو
سَمَت في غيمها رُدّت بتولاً
ليُرهقَني الهوى صبراً وجَلْد
 
أُقَطّعُ من سياطِ اللّيلِ نوراً
فَيُرْمى الوَصْلُ في جزرٍ ومَدّ
وسُكْري مرهمٌ والجرحُ دامٍ
فيُهدي الأُفقَ حُمْرتَهُ أصيلاً
ضلوعي ترتوي خمراً وَشَهدْ
 
فأُدني في اعتلال الريحِ راحاً
أَشُحَّ الزّادِ جَوِّعْني وزِدْ !
أأرجو في الشّفاءِ شفاهَ خَمْرٍ ؟
مُعذّبتي أحلُّ بها حلولاً
أنا المقدودُ في قيدٍ وقَدّْ ؟
 
بعيدُ النّيلِ مفقودٌ دوائي
وصومعتي تأنُّ غَداةَ بُعْد
وعتمٌ يَعْتَري سرِّي وبوحي
وفجرٌ في رُواحي قدَّ روحي
وترجعُ في العيونِ دموعَ رَدّْ
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد