إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

المغرب يحقق أخيراً في وقوع نساء مغربيات ضحايا اتجار بالبشر بدول الخليج

Bashar(6)

كشف رئيس المجلس الاستشاري المغربي لحقوق الانسان محمد حرزني عن نية المغرب إرسال مسؤولين للقيام بزيارات ميدانية لبعض دول الخليج العربية للبحث في وقوع نساء مغربيات ضحايا اتجار بالبشر وممارسة ما اسماه (العهارة).
وقال المسؤول المغربي في تصريحات لصحيفة الوطن القطرية تنشرها الأحد، لقد بدأنا في العمل على هذا الموضوع ونحن بصدد انجاز زيارات ميدانية لبعض بلدان الخليج على وجه الخصوص للبحث في هذه المسألة.
 
وتابع: نحن متأكدون أن أغلب النساء اللاتي يسافرن إلى الخليج مثلا يمارسن أعمالا شريفة، مضيفا: أما ظاهرة ما يسمى بـ(العهارة) فهي لم تتغير منذ بداية المجتمعات البشرية، وما حصل هو أن الاعداد قد زادت أما النسب الاحصائية فهي نفسها في كل مكان سواء في المغرب أو غيره.
 
وأضاف حرزني إن أحد المواضيع التي سنولي لها أهمية كبرى في المرحلة المقبلة هي مسألة الاتجار بالبشر سواء تعلق الأمر بالاستغلال الجنسي للنساء والأطفال أو شبكات تنظيم الهجرة السرية.
 
واستطرد قائلا: أنا في الحقيقة لا أعرف مدى مشروعية هذه الادعاءات، ولكن في مخيلة الناس أن دول الخليج تعتبر من كبار مستهلكي الجنس.
 
واتهم رئيس المجلس الاستشاري لحقوق الانسان، وهي هيئة استشارية لدى العاهل المغربي محمد السادس، الصحف المغربية بتهويل ظاهرة الدعارة والمبالغة في الحديث عنها. وقال: الصحف تفرد العناوين البارزة لمسألة (العهارة) رغم انه لا يجوز فردها بهذا الشكل.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد