إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

بن لادن يحب كرة القدم ويهتم بشبكة “الإنترنت” وقارئ نهم ويحب سباق الخيول

BinLaden(5)

 
قدمت صحيفة "التايمز" في تقرير لها عن بعض عادات وتفاصيل حياة زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن السرية، والتي تكشف أنه كان محبا لكرة القدم.
 
وكشف ناصر البحري أحد حراس بن لادن السابقين في مذكراته الصادرة حديثا في باريس عن الوجه الآخر لزعيم "القاعددة"، مؤكدا أن بن لادن يحب لعب كرة القدم ويفضل أن يلعب في موضع المهاجم حتى دون أن ينزع عمامته، إلى جانب اهتمامه بالشبكة الالكترونية.
 
واكد البحري ان بن لادن يحب ايضا لعب كرة الطائرة قائلا إنه "كان طويلا جدا ولا يحتاج إلى القفز ليضرب الكرة".
 
ويضيف الحارس إن المطلوب رقم واحد للولايات المتحدة، قارئ نهم وكثيرا ما يستمتع بأخذ مقتطفات من مذكرات العسكري البريطاني الشهير الفيلد مارشال مونتجمري، والجنرال الفرنسي تشارل ديجول. ويقول إنه إلى جانب سعيه لإقامة "الخلافة" كان متحمسا أيضا لسباق الخيول.
 
ويذكر أن خدم البحري "38 عاما" في جبال أفغانستان الوعرة لمدة أربعة سنوات للفترة من 1996 إلى 2000 كأحد الملازمين المقربين من بن لادن والذين يثق بهم ن قبل أن يعود إلى بلاده اليمن حيث قضى سنتان في السجن.
 
ووصف أحد محققي مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي بأن البحري "منجم ذهب"، في إشارة إلى المعلومات التي يمتلكها، وقبل أن يطلق سراحه ليعمل كسائق تاكسي و"استشاري" في بعض الأعمال.
 
ويعتقد البحري أن بن لادن يختبئ في منطقة وزيرستان شمال غرب باكستان، ويشير إلى أنه لن يقبض عليه حيا مستذكرا أن "الشيخ" قد أعطاه مسدسا وأمره بإطلاق رصاصتين على رأسه إذا رأى أنه يوشك أن يعتقل، ويضيف أن بن لادن" لديه رعبا من أن ينتهي سجينا لدى الأمريكيين".
 
وكانت محطة "سي.إن.إن" الأمريكية قد أوردت في فيلمها الوثائقي الأشهر عن أسامة بن لادن "على خطى أسامة" الذي تم إنتاجه منذ عدة سنوات، شهادة لأحد أصدقاء طفولة زعيم القاعدة، قال فيه أن أسامة كان يلعب كرة القدم، ولم يكن لديه نزعة قيادية، لكنه "كان جنديا جيدا" مشيرا إلى التزامه بتعليمات قائد فريق كرة القدم الذي يلعب فيه.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد