إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

بعد “شعبولا” مطرب مصري جديد اسمه “أبو الليف” يغني «أنا مش خرونج»

Abu Alleef

ألبومه أحدث صدمة في الشارع المصري، الكثيرون استقبلوه بحفاوة بالغة والبعض ابدوا استياءهم الشديد من مستواه المتدني، لافتين الى ان القصد من طرح هذا الالبوم في هذا الوقت هو شغل الناس بكل ما هو هزلي لابعادهم عن مشاكلهم الكثيرة وللتغطية ايضا على انشغال البعض بالحراك السياسي الحادث الآن في مصر بمناسبة قرب انتخابات مجلس الشعب وانتخابات الرئاسة المصرية في 2011.
 
اتحدث عن ابوالليف، هذا المطرب الذي اكتسح السوق الغنائي بالبوم غريب وعجيب يحمل عنوان «انا مش خرونج»، واللفظ في حد ذاته غريب على الاسماع رغم معرفة مدلول الكلمة، وهي تعني «انا مش عبيط او اهبل» او شيء من هذا القبيل، وقد سبق ان استعمل الكلمة نفسها النجم الكبير عادل امام في مسرحيته الشهيرة «شاهد ماشفش حاجة»، وكانت في السياق الدرامي للمسرحية مقبولة ومضحكة، لكن خروج مطرب بأغنية تحمل هذا العنوان اثار البعض في مصر خاصة من يهتمون او يحملون على عاتقهم مسؤولية النهوض بالفن المصري.
 
اللافت للنظر ان كاتب كلمات الاغنية هو ايمن بهجت قمر، وهو مؤلف شاب له ابداعاته الكثيرة والموحية، خاصة في تترات المسلسلات الرمضانية الكثيرة، فهو مثلا كاتب كلمات مسلسل «يتربى في عزو» و«سكة الهلالي»، غير الأغاني الكثيرة التي كتبها لكبار المطربين امثال عمرو دياب ومنير والحلو، فكيف من وجهة نظر المعترضين يهوي الى هذا المستوى من الكلمات التي تساهم في تغييب الشعب المصري عن مشاكله وكأنها مقصودة في هذا الوقت بالذات؟
 
ابوالليف يدافع عن البومه الجديد قائلا: لو كان الالبوم سيئا لما اكتسح سوق الكاسيتات بهذا الشكل اللافت، ولست اول من قال كلمة خرونج، فقد سبقني عادل امام وقالها في مسرحية له واضحك الناس كثيرا، فكلمات الاغنية تقول «انا مش خرونج.. انا كينغ كونغ.. د هوانا رابط ايدي بلعب بنغ بونغ»، بمعنى ـ يكمل ابوالليف ـ انني مش اي كلام ولا ينضحك علي بسهولة. واعتقد ان هذا المعنى ليس سيئا ويجري على لسان كثيرين.
 
وقد تناول احد البرامج الفضائية التعليق على هذا الاسفاف، حيث استضاف مطربا ليس له حظ وافر من الشهرة بسبب اغانيه التي تحفز الناس على التغيير وعلى التمرد، هذا المطرب اسمه مأمون المليجي الذي علق على «الخرونج» قائلا: هذا ليس غناء ولا يمت للفن بصلة، وعتب كثيرا على لجوء ايمن بهجت قمر الى هذا النوع من الكلمات وهو من كتب قبل ذلك تترا رائعا في مسلسل سكة الهلالي ضاربا بكل قسوة وقوة السلبيات الكثيرة التي يعاني منها الشعب المصري.
 
ويعتبر أبوالليف أحدث مغن على الساحة الفنية في مصر، وحقق ألبومه في أيامه الأولى أرقاما قياسية وصلت إلى 40 ألف نسخة، إلا أن هذا لم يمنع الجدل الذي أثارته كلمات الأغنية للشاعر المعروف أيمن بهجت قمر، التي اتسمت بالسوقية الشديدة حسب رأي البعض. وفي حديثه للزميلة راندة أبوالعزم في برنامج «صباح العربية» نفى أبوالليف البالغ من العمر 42 عاما خروجه عن الآداب العامة.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد