إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

كتاب جديد و رسوم متحركة على طريقة الانيمي لتقريب الأطفال من الإيمان في إيطاليا

alt

كتاب جديد يحمل عنوان "من هو القديس؟" يقدم صور القديسين على نهج الرسوم المتحركة اليابانية لتقريب الأطفال من الإيمان ، ويقدم الكتاب الذي أعده باولو لينيتّي، قصص القديسين من خلال الصور الأكثر شعبية لدى الأطفال

 
صور انيمي وفكرته "تنبع من الحاجة بتعريف جماهير الصغار بمواضيع الإيمان والتاريخ المقدس عن طريق استخدام الفن الديني، الذي استعانت به الكنيسة على مر القرون لإيصال تعليمها إلى الناس"، على حد قول المؤلف
 
وقالت مصادر مسؤولة في أسقفية جنوة، والتي سيجري تقديم الكتاب في متحفها يوم الجمعة المقبل، إنه "لا ينوي التقليل من شأن صور القديسين والإيقونات"، بل "عبر استعانته بإلمام الخبراء، تعمق في الوقائع والتقاليد وميزات الرسم الإيقوني، مترجما إياها إلى لغة جديدة سهلة الفهم" وفق تعبيرها
 
وأشار المؤلف لينيتّي إلى أن "الشباب والأطفال بشكل خاص، فقدوا القدرة على النظر إلى صور الماضي، واستشفاف رسالة منها، أو على الأقل إعطاء اسم لما هو مبين فيها"، لهذا السبب "قررت استخدام لغة أقرب إلى أن الأطفال، وهي الرسوم المتحركة (تلك اليابانية بشكل خاص)، لإنشاء علاقة مباشرة من القبول والمعرفة، والتي من شأنها أن تتيح بعد ذلك إمكانية ربط الأحداث التاريخية بتلك الفنية" على حد قوله
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد