إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

في ذكرى التاسع من نيسانها…!

mohamad habeb take

حبيب محمد تقي

 

 

يذكرني التاسع من نيسانها
بدماء تتشظى حمم جمرها
بأحتراق عقارب بوصلتها
بذكورة تخاصم رجولتها
وأمرآة تتعرى من أنوثتها
بوجوه أضاعت ملامحها
وبأفتضاض بكارة أزمنتها
وضياع ببراري وحشتها
وسماسرة يكففون دموعها
وهم سرا من أوقد بكائها
على أنغام جنائزية لتقطيعها
فهل نسيتم صمت أوجاعها

٢٥ / ٤ / ٢٠١٠
حبيب محمد تقي
 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد