إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

واشنطن بوست: حركة أمريكية لمعرفة شكل الرسول محمد

Washington(3)

علقت صحيفة واشنطن بوست على المصاعب التى يواجهها فنانو الكاريكاتير فى الولايات المتحدة الأمريكية عندما يرسمون أى شىء له علاقة برسول الإسلام محمد (ص الله عليه وسلم)، وأبرزت ما تعرضت له الفنانة مولى نوريس، التى عاشت حياة فنية هادئة، ، إلى أن رسمت النبى محمد، وكتبت فوق الرسم "رسم محمد"، "من يشبه الرسول محمد، رجاء يقف؟!".
 
وقالت واشنطن بوست إن رسم ملامح وجه النبى محمد يحرمه الإسلام، ولا أحد يعرف كيف يبدو، ومن يحاول التوصل إلى هذا يعاقب بالموت.
 
ومع ذلك، أكدت نوريس أنها لم تقصد أبدا الإهانة، ولكنها رسمت ما خطر ببالها، ولكن ما يدعو للاستغراب هو أن الكثير من الأمريكيين يرغبون فعلا فى معرفة كيف بدا الرسول محمد، وظهرت حركة على موقع الفيس بوك استقطبت أكثر من 8500 عضو أمس الثلاثاء داعية لذلك.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد