إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الشهرستاني: ألا يكفي.. لقد دفعنا تعويضات للكويت هي الأكبر في التاريخ؟!

Shahrestane

 اعتبر وزير النفط العراقي ان بلاده دفعت مبالغ هائلة كتعويضات مقابل الغزو العراقي للكويت في عام 1990 لم يعرف التاريخ مثيلا لها، وطالبها باعادة النظر بها. وقال الوزير في مؤتمر صحافي ان "العراق سدد مبالغ هائلة للكويت عن خسائرها، ولا نعرف دولة سددت مثل هذه المبالغ".

 
 
واضاف "لذا نقول ان مجموع المبالغ التي دفعتها المانيا لفرنسا وبريطانيا اقل مما دفعه العراق للكويت حتى الان، برغم انها كانت حرب كونية، وخسائر هائلة".
 
 
وتابع الوزير خلال مؤتمر صحافي اعلن فيه عن بدء جولة التراخيص الثالثة لتطوير ثلاثة من حقول النفطية "لا يمكن للعراق ان يستمر بهذه القرارات الجائرة بحق العراق من قبل مجلس الامن " مشيرا الى ان "بلاده عبرت عن قلقها من الاستمرار من قبل مجلس الامن وهناك الان مفاوضات لاعادة النظر في هذه الموضوع".
 
 
واضاف "نامل من الاشقاء في الكويت ان يعيدوا النظر بالموضوع، ونعمل سوية على تناسي ماسي الماضي التي كلفت العراق اكثر مما كلفت جيران العراق وكان الضحايا العراقيون والخسائر التي لحقت به اكثر من غيرهم".
 
 
واضاف "لابد ان نطوي هذه الملفات ونمضي قدما".
 
 
ويدفع العراق حاليا خمسة بالمئة من عائداته النفطية لصندوق التعويضات الدولي الخاص بالاضرار التي احدثها خلال غزوه للدولة الخليجية الغنية بالنفط عام 1991. وتطالب بغداد بتخفيض هذه النسبة الى 2.5%.
 
 
ودفع الصندوق للكويت حتى الان ما مجموعه 27.62 مليار دولار كتعويضات لاشخاص وشركات ومنظمات وحكومات.
 
 
وكان نائب كويتي اعلن الشهر الماضي انه ما زال يتعين على العراق دفع 24 مليار دولار للكويت.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد