إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

اسرائيل تعاني الانهيار الداخلي على ثلاثة مسارات.. كيف؟

Israel(24)

 تحت هذا العنوان دعت صحيفة هآرتس الناطقة بالعبرية في كلمتها الافتتاحية اليوم " الاثنين " الى انقاذ اسرائيل بوصف المهمة وطنية من الدرجة الاولى .
 
وقالت هأرتس في كلمة هيئة تحريرها الافتتاحية " اسرائيل متورطة على ثلاثة مسارات تدميرية تهدد وجودها كدولة يهودية ديمقراطية اولها احتلال الاراضي الفلسطينية الذي سيكمل الشهر القادم عامه 43 والسيطرة على جمهور فلسطيني كبير بطرق غير ديموقراطية وبواسطة القوة ما يزعزع قيمها الاخلاقية ويدمر صورتها لدى الرأي العام العالمي ويعزز التيارات القومية المتطرفة داخل الدولة .
 
ويشكل توسع جمهور المتدينيين المتطرفيين " الحريديم" ذاك الجمهور الذي يمتنع ابنائه عن العمل او الخدمة العسكرية ودفع الضرائب ويعتاشون من المخصصات الحكومية ويمنعون اطفالهم من دراسة مواد تأهلهم لدخول سوق العمل المسار التدميري الثاني لينضم بذلك الى المسار الثالث المتمثل بالتمييز السلبي للمواطنين العرب الرغبين في الدراسة والعمل لكنهم يواجهون صعوبات في الاندماج والحصول على عمل ".
 
واضافت الصحيفة " اذا استمر هذا الاتجاه ، كسل المتدينون واستمرار اعتمادهم على النواة الاخذة بالتقلص والمتمثلة بالاسرائيليين الذين يعملون ويؤدون الخدمة واستمر دفع العرب نحو الهامش دون فرص فان الاقتصاد الاسرائيلي سينهار .
 
ان حكومة اليمين برئاسة نتنياهو تعاظم من قوة المسارات التدميرية وذلك من خلال استمراها في رفض انهاء الاحتلال وتصميمها على تطوير المشروع الاستيطاني في تقديم مكافأة سياسية للاحزاب المتدينة والتنكر التام والمعلن للمواطنين العرب وتطلعاتهم وما اختيار نتنياهو الائتلاف مع شاس واسرائيل بيتنا الى اختيارا لتسريع الانهيار الداخلي الي زادت مفاعيله جراء جلوس نتنياهو كمتفرج متهربا من اتخاذ القرارات .
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد