إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

وزير جزائري يشبه المتنقبات بالنساء العاريات

Monqabat

اعرب وزير الشئون الدينية الجزائري أبو عبد الله غلام الله عن تأييده لمشروع قانون حظر النقاب الذي يستعد البرلمان الفرنسي لمناقشته، والذي يثير الكثير من الجدل، مشيرا إلى أن النقاب ليس من الإسلام في شيء، وأنه سلوك متطرف تماما مثل سلوك النساء اللاتي تخرجن عاريات إلى الشارع.
 
وقال غلام الله، بحسب جريدة "القدس العربي"، إن ارتداء النقاب ما هو إلا سلوك فردي متطرف ومنعزل. وأضاف أنه ليس له علاقة بالدين الإسلامي، مشيرا إلى أنه لا يرى أي تجاوز في مشروع القانون الخاص بمنع النقاب.
 
وكانت فرنسا قد شهدت جدلا واسعا بعد انفجار قضية المرأة التي فرضت عليها غرامة مالية بسبب ارتدائها النقاب، وبعد أن قررت هذه السيدة رفع دعوى قضائية ضد وزارة الداخلية، سارع الوزير بريس هورتفو إلى إثارة قضية زوجها الجزائري الأصل الذي اتهمه بالزواج من أربع نساء، في حين أن القانون الفرنسي يمنع ذلك، بينما أكد الزوج أن له زوجة واحدة وهي فرنسية دخلت الإسلام، وأن الثلاث الباقيات هن عشيقات، مشددا بنبرة ساخرة على أن المسيحية تمنع العشيقات لكن القانون الفرنسي لا يمنع ذلك.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد