إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير إلحق ياقبطان المركب بتغرق

عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير”إلحق ياقبطان المركب بتغرق”

20-11-2011 | 01:24

خط اصغرخط اكبر

2257

 

 

عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير إلحق ياقبطان المركب بتغرق

احداث التحرير

قال النائب السابق بمجلس الشعب، علاء عبد المنعم، إن أحداث أمس السبت بميدان التحرير، شارك فيها بلطجية معروفون بالإسم، وأنه أبلغ المجلس العسكرى بهذه الأسماء منذ فترة لكن المجلس لم يتخذ إجراء حيال ذلك، وأنه سوف يتقدم للنائب العام ببلا…

عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير”إلحق ياقبطان المركب بتغرق”

20-11-2011 | 01:24

خط اصغرخط اكبر

2257

 

 

عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير إلحق ياقبطان المركب بتغرق

احداث التحرير

قال النائب السابق بمجلس الشعب، علاء عبد المنعم، إن أحداث أمس السبت بميدان التحرير، شارك فيها بلطجية معروفون بالإسم، وأنه أبلغ المجلس العسكرى بهذه الأسماء منذ فترة لكن المجلس لم يتخذ إجراء حيال ذلك، وأنه سوف يتقدم للنائب العام ببلاغ عن قيادات أمنية أبلغها بأسماء البلطجية فقالت له “دول رجالتنا وشغالين معانا ومش هننسى وقفتهم معانا فى ثورة 25 يناير واحنا منقدرش نعملهم حاجة”.
وناشد النائب السابق- خلال لقاء مع برنامج العاشرة مساء على قناة دريم الليلة الماضية- المشير حسين طنطاوى بعبارة سبق أن ترددت فى حادث العبارة عام 98 :”الحق ياقطبان المركب بتغرق”.


رابط دائم:

عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير إلحق ياقبطان المركب بتغرق
2257 قراءة عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير إلحق ياقبطان المركب بتغرق عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير إلحق ياقبطان المركب بتغرق
طباعة عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير إلحق ياقبطان المركب بتغرق Add to Google عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير إلحق ياقبطان المركب بتغرق Share عبد المنعم:أعرف بلطجية شاركوا فى التحرير وأقول للمشير إلحق ياقبطان المركب بتغرق

المصدر: الأهرام

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد