إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

ليلى علوي وتيسير فهمي في ميدان التحرير ضمن فعاليات مليونية الإنقاذ الوطني

 

ليلى علوي وتيسير فهمي في ميدان التحرير ضمن فعاليات مليونية الإنقاذ الوطني

ظهرت النجمة ليلى علوي ومجموعة من نجوم الفن المصري الثلاثاء في ميدان التحرير المكتظ بالمتظاهرين المصريين فيما سمي بجمعة (الإنقاذ الوطني).

وكانت ليلى علوي أبرز الوجوه الفنية التي زارت ميدان التحرير الثلاثاء دون أن تعلن سابقا عن قدومها الذي يعد الأول لها منذ تفجر الثورة المصرية نهاية كانون ثان/ يناير الماضي.

وحضرت الممثلة المصرية للميدان بصحبة المنتج محمد العدل وبررت حضورها للميدان برغبتها في الاطمئنان على المواطنين المتواجدين فيه معبرة عن تضامنها مع مطالبهم المشروعة دون أن تعلق على أي من الأحداث التي شهدها الميدان منذ تجدد الاعتصام والتظاهر فيه الجمعة الماضية والاشتباكات الدامية التي أوقعت عدد من القتلى ومئات المصابين .

وعبر بعض المتواجدين في التحرير عن امتعاضهم من زيارة علوي للميدان معتبرين أنها تحاول أن تبدو ثورية ومتضامنة مع الثوار رغم أنها لم تشارك في أي فعالية ثورية طيلة الأشهر العشرة الماضية في حين هاجمها البعض على خلفية صلة القرابة بينها وبين عائلة الرئيس السابق حيث أن زوجها منصور الجمال هو عم هايدي الجمال زوجة جمال مبارك ابن الرئيس السابق حسني مبارك.

في حين ظهرت في الميدان الفنانة تيسير فهمي التي حضرت بصحبة عدد كبير من العاملين في حملتها الانتخابية للبرلمان حيث طافت الميدان وتناقشت مع عدد من المتواجدين به حول مطالبهم كونها مرشحة تيار “الثورة مستمرة” عن دائرة وسط البلد الانتخابية التي يقع فيها ميدان التحرير الذي يعد مركز الأحداث.

وكانت تيسير فهمي أحد المشاركين في الثورة منذ بدايتها وكان لها تصريحات شهيرة قبل تنحي مبارك تهاجمه فيها علنا وتتهمه بالفساد وتعلن تضامنها مع الثوار واعتصامها في ميدان التحرير مع الثوار حتى رحيل النظام.

وبين الفنانين المتواجدين في التحرير أيضا ظهر الممثل صبري فواز الذي كان أحد المشاركين في الثورة منذ بدايتها والذي يحرص على التواجد في الميدان يوميا منذ بداية الثورة .

في حين لم تظهر مسيرة أعلنت عنها مساء الاثنين نقابة المهن السينمائية ضمن بيان لها حول أحداث ميدان التحرير قيل فيها إنه جرى استخدام العنف وإراقة دماء الثوار السلميين.

وأعلنت النقابة في بيانها تبني مطالب الثوار المعتصمين في التحرير وهي تشكيل مجلس رئاسي مدني وحكومة إنقاذ وطني ووضع خطة زمنية لتسليم السلطة”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد