إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

وزير خارجية لبنان: لن نمضي في أي عقوبات إقتصادية على سورية

 

وزير خارجية لبنان: لن نمضي في أي عقوبات إقتصادية على سورية

كشف وزير الخارجية والمغتربين اللبناني عدنان منصور الخميس قبيل مغادرته للقاهرة للمشاركة في اجتماع وزراء الخارجية العرب حول الأزمة السورية أن لبنان “لن يسير في أي عقوبات إقتصادية تفرض على سورية”.

وقال منصور، في حديث إذاعي، إن “لبنان لن يسير في أي عقوبات إقتصادية قد تفرض على سورية لأنها سترتد علينا”.

وأضاف أن “هذا الموقف ليس موقف وزير الخارجية فقط وإنما هو موقف لبنان والحكومة اللبنانية”.

وتابع “هناك توافق حكومي حول هذا القرار لأنه لمصلحة لبنان، ووضعنا ليس كوضع أي دولة أخرى لأن لنا خصوصية سياسية وإنسانية وإقتصادية وأمنية مع سورية التي تشكل المنفذ الوحيد للبنان”.

وحول موضوع التجسس الأمريكي، ووجود مكتب لوكالة الاستخبارات الامريكية (سي اي ايه) في لبنان، أوضح منصور أنه وبناء على طلب الحكومة سيتم التدقيق “في المعلومات التي وردت على أن يصار للتباحث في ما بعد مع السفيرة الأمريكية مورا كونيللي لمعرفة حقيقة ما جرى على الأرض”.

وكانت الحكومة اللبنانية قررت خلال جلسة عقدتها مساء أمس الأربعاء الطلب من وزير خارجيتها استيضاح السفيرة الأمريكية في بيروت مورا كونيلي حول ما ذكرته بعض الأنباء الصحفية عن خرق استخباراتي أمريكي من ضمن الأصول الدبلوماسية.

وكانت تقارير صحفية أمريكية نقلت عن مسئولين في (سي اي ايه) قولهم إن محطة بيروت لوكالة الإستخبارات المركزية الأمريكية تعطلت بعد اكتشاف أجهزة الأمن اللبنانية وجهاز أمن حزب الله لعدد من عملائها في لبنان.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد