إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

صورة شذى حسون مع ملك المغرب تثير غضب المغاربة

 

صورة شذى حسون مع ملك المغرب تثير غضب المغاربة

أثار انتشار صورة للفنانة العراقية شذى حسون مع ملك المغرب محمد السادس استياء عدد من المغاربة الذين اعتبروا أنّها تخلت عن مغربيتها وأنّهم لا يفخرون بها لأنّها لا تفخر بهم ولا بلهجتهم. وتم إدراجها على صفحة “لا نفتخر بمن لا يفخر بلهجتنا”. وكتب تعليق على صورتها مع الملك: “هذه الناكرة لجميل المغرب، هل تستحق هذه الصورة؟ وهل يا ترى يعرف ملكنا أنّها تنكرت للمغرب ليعطيها وقتاً”. واعتبروا أنّ شذى ناكرة لجميل المغرب عليها حالما دخلت “ستار أكاديمي” وأنّ المغاربة هم الذين صوّتوا لها حتى وصلت إلى التصفيات النهائية ونالت اللقب. لكن طوال تواجدها في “ستار أكاديمي”، كانت تردّد “العراق العراق وأنا عراقية عراقية”. حتى في اللقاءات الصحافية، لم تكن تذكر دور المغرب في الشهرة التي حظيت بها. ووجّه عدد من المغاربة رسالة إلى شذى جاء فيها: “لولا المغرب، ما كان عرفك أحد لأنّه كان من المستحيل أن يذهب فريق العمل وقتها الى العراق حيث الحرب مشتعلة ليعمل معك “كاستينغ”. أما عن ملكنا، فليس بغريب عنه أن يأخذ صورة معك، فهو الملك المتواضع صاحب القلب المحب للجميع”.

ومن المعروف أنّ والدة شذى مغربية، فيما الفنانة ولدت وتربت وتعلمت في المغرب. وفي كل تصريحاتها، تتحدث دائماً عن المغرب وعن حبّها له، وسبق أن شاركت في “مهرجان التسامح العالمي” هناك، وقوبلت بترحاب واستقبال حار ولفّت نفسها بالعلم المغربي، وقدّمت حسون أغنيتها الجديدة “أرض الحبايب”. وكانت شذى التقت الملك محمد السادس مؤخراً في باريس في المتجر الفرنسي الشهير “غاليري لا فاييت” مع شقيقه الأمير مولاي رشيد، وأهدته ألبومها الأخير.

يذكر أنّه عندما شاركت شذى في برنامج “سوبر ستار” قبل برنامج “ستار أكاديمي”، شاركت كمغربية وليس كعراقية. وكانت وقتها ترتدي العلم المغربي وقالت إنّها تشارك في برنامج “سوبر ستار” لتمثّل بلدها المغرب.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد