إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مقتل وإصابة 48 عسكرياً واستشهاد 22 مدنيا في سوريا

 

مقتل وإصابة 48 عسكرياً واستشهاد 22 مدنيا في سوريا

قتل ثمانية من قوات الجيش السوري وأصيب نحو أربعين آخرين في هجوم نفذه عسكريون موالون للثورة، بينما سقط نحو 22 شهيدا من المدنيين بينهم ثلاثة أطفال برصاص قوات بشار الأسد.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان له: “هاجمت مجموعة منشقة قافلة عسكرية متجهة من قرية الغدقة إلى معرة النعمان (ريف إدلب) ما أدى إلى مقتل ثمانية جنود على الأقل وجرح أكثر من أربعين عنصراً، جراح الكثيرين منهم خطرة”.

وأكد نشطاء سوريون أن نحو 22 مدنيا بينهم ثلاثة أطفال قد سقطوا اليوم برصاص الأمن السوري، وقال المرصد السوري في بيان تلقت فرانس برس نسخة عنه “استشهد ثلاثة مواطنين بينهم طفل في العاشرة من عمره إثر إطلاق رصاص من قبل قوات الأمن السورية في حيي الخالدية ووادي إيران” في حمص.

كما أفد المرصد أن مواطنا استشهد في حي باب السباع برصاص قناصة، كما تسلم أهل أحد الشهداء جثمان ولدهم بعد شهر من اعتقاله ، وتسلم أهل أحد الشهداء جثمان ولدهم بعد أيام من اعتقاله في حي باب السباع.

وأكد المرصد أن مواطنا استشهد في حي المطار بعد منتصف ليل الجمعة بعد إطلاق النار خلال حملة مداهمات واعتقالات، كما يشهد حي المطار القديم انتشارا أمنيا وعسكريا، وتنفذ القوات الأمنية حملة مداهمات واعتقالات أدت لاعتقال 35 شخصا على الأقل.

وأشار المرصد إلى أن الاشتباكات التي دارت مساء الجمعة في دير الزور بين القوات الأمنية والعسكرية ومنشقين عنها أدت إلى مقتل ما لا يقل عن عشرة من عناصر الجيش والأمن وجرح العشرات وإصابة ثلاثة منشقين.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد