إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

بايدن: واشنطن وأنقرة بدأتا تفقدان صبرهما على نظام الأسد

 

بايدن: واشنطن وأنقرة بدأتا تفقدان صبرهما على نظام الأسد

اكّد نائب الرئيس الاميركي جو بايدن الذي يقوم بزيارة الى تركيا، ان الولايات المتحدة وتركيا بداتا “تفقدان صبرهما” على نظام بشار الاسد الذي يهدد بتأجيج النزاعات الطائفية ليس في سوريا وحدها بل في المنطقة كلها، مشيراً إلى أنه ناقش في زيارته مع المسؤوليين الأتراك مسألة “القمع الوحشي في سوريا”.

وأضاف بايدن: “لقد توافقت اراؤنا مع تركيا في شأن القمع الوحشي في سوريا، لافتاً إلى أنهم يطلبون من الرئيس بشار الاسد التنحي.

بايدن، وبحسب ما ذكر مكتبه الاعلامي الذي قدم خلاصة دردشة مع صحافيين في الطائرة التي نقلته من انقرة الى اسطنبول مساء امس، أشاد “بادانة مجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان الجمعة اعمال العنف التي يرتكبها النظام السوري”، معرباً عن “اقتناعه الذي يشاطره اياه الاتراك بأن الاسد ونظامه هما مصدر عدم الاستقرار في سوريا الآن ويشكلان الخطر الاكبر في تأجيج الصراع الطائفي ليس في سوريا وحدها بل فيما يليها ايضاً”.

على الصعيد الميداني قال نشطاء إن 17 شخصا قتلوا اليوم السبت في اشتباكات بين منشقين عن الجيش السوري والقوات الحكومية السورية .

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن سبعة جنود من القوات الحكومية وخمسة منشقين عن الجيش وثلاثة مدنيين لقوا حتفهم في قتال اندلع قبل فجر اليوم في محافظة ادلب شمال غرب سورية.

وأضاف المرصد، الذي يتخذ من لندن مقرا له، إن شخصين آخرين لقيا حتفهما على يد القوات الحكومية في منطقة باب عمرو في محافظة حمص . يذ

كر أن أكثر من 4000 مدني قتلوا منذ آذار/مارس في سورية من بينهم 307 أطفال، وفقا للأمم المتحدة. وتقول الحكومة السورية إن 1100 من رجال الشرطة والجيش قتلوا أيضا.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد