سورية: قتلى في مظاهرات جديدة بعدد من المدن

0

سورية: قتلى في مظاهرات جديدة بعدد من المدن

المظاهرات الاخيرة اطلق عليها “جمعة اضراب الكرامة”

قال ناشطون سوريون ان 13 شخصا قتلوا على الاقل في المظاهرات والاحتجاجات التي عمت انحاء من سورية الجمعة.

وقالت السلطات السورية ان ثمانية من قوات الامن اصيبوا في مواجهات متفرقة.

وشهدت عدة مدن سورية مظاهرات الجمعة، التي عرفت باسم “جمعة اضراب الكرامة”.

- Advertisement -

ونقل مراسل بي بي سي في دمشق عساف عبود عن شهود قولهم ان…

سورية: قتلى في مظاهرات جديدة بعدد من المدن

المظاهرات الاخيرة اطلق عليها “جمعة اضراب الكرامة”

قال ناشطون سوريون ان 13 شخصا قتلوا على الاقل في المظاهرات والاحتجاجات التي عمت انحاء من سورية الجمعة.

وقالت السلطات السورية ان ثمانية من قوات الامن اصيبوا في مواجهات متفرقة.

وشهدت عدة مدن سورية مظاهرات الجمعة، التي عرفت باسم “جمعة اضراب الكرامة”.

ونقل مراسل بي بي سي في دمشق عساف عبود عن شهود قولهم ان اربعة قتلى سقطوا في احياء مدينة حمص التي تشهد اطلاق نار واشتباكات وسط معلومات عن عملية امنية واسعة تطال المدينة.

واضاف ان اربعة قتلى سقطوا في ادلب وريفها، التي شهدت اشتباكات واطلاق نار في بنش وكفرنبل، كما قتل خمسة في درعا وريفها سقطوا في الصنمين وطفس بينهم امرأة.

واوضح ان بلدة دوما في ريف دمشق والحسكة شمالي سورية شهدا اطلاق نار، كما اعتقل الممثل محمد آل رشي من قبل السلطات الحكومية.

الا ان الرواية الحكومية تحدثت عن مقتل امرأة في طفس واصابة خمسة من عناصر الامن الى جانب اربعة مدنيين في الصنمين بدرعا، كما اصابت عبوة ثلاثة من افراد الامن في اللاذقية.

وقالت المصادر الرسمية ان مظاهرات مؤيدة للنظام خرجت في دمشق وطرطوس والسويداء والحسكة وريف حمص.

وكان المرصد السوري لحقوق الانسان ذكر ان القوات الحكومية فتحت النار على متظاهرين سوريين في مدينة حمص.

كما قال مراسلنا ان احياء من حمص، مثل دير بعلبة والخالدية وباب الدريب، شهدت مظاهرات.

واضاف ان قامشلي، والقورية في دير الزور، ونصيب في ريف درعا، ورنكوس في ريف دمشق، وبنش في ادلب، شهدت هي الاخرى مظاهرات.

وتأتي هذه التطورات بعد يوم من اعلان دمشق انها تدرس حاليا رد الجامعة العربية على تعديلات طلبت دمشق إدخالها على مبادرة الجامعة لحل الأزمة الراهنة هناك، وكذلك بروتوكول لنشر مراقبين في البلاد.

وقال المتحدث باسم الخارجية السورية جهاد مقدسي إن “رد الأمين العام للجامعة العربية قيد الدراسة لدى القيادة السورية”.

وقد اكد نبيل العربي الامين العام لجامعة الدول العربية الخميس أن على دمشق التوقيع على قبولها مبادرة الجامعة العربية باسرع وقت اذا كانت ترغب برفع العقوبات الاقتصادية التي تبنتها دول الجامعة العربية ضدها.

ومن المقرر أن تجتمع اللجنة الوزراية للجامعة العربية في الدوحة السبت لاتخاذ موقف بشأن الرد السوري.

وقد صوتت الجامعة العربية في السابع والعشرين من نوفمبر/ تشرين الثاني على فرض عقوبات اقتصادية ضد سورية بعد ان رفض الرئيس بشار الاسد مبادرة للجامعة تهدف إلى وقف حملة عنف لقمع الانتفاضة.

كما أشار العربي إلى أن زيارته الاخيرة للعراق هدفت الى البحث في امكانية ان استثمار الحكومة العراقية علاقتها الجيدة مع سورية لدعم وانجاح مبادرة الجامعة العربية.

وكان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي قد اعلن قبل ايام ان بغداد مستعدة للوساطة بين المعارضة والحكومة السورية.

المصدر: BBC

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.