إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

«غزلان»: المجلس العسكري يصر على السير ضد إرادة الشعب

«غزلان»: المجلس العسكري يصر على السير ضد إرادة الشعب

اعتبر محمود غزلان، المتحدث الرسمي باسم جماعة الإخوان المسلمين، تصريحات اللواء مختار الملا، عضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة، بأن البرلمان المقبل لن يكون ممثلاً لجميع طوائف الشعب المصري، «لغماً في طريق الديمقراطية وما كان له أن يصرح بها».

وأضاف في تصريحات لبرنامج «أجندة مفتوحة» الذي يذاع على قناة بي بي سي العربية، أنه إذا كان «الملا» لايؤمن بالانتخاب…

«غزلان»: المجلس العسكري يصر على السير ضد إرادة الشعب

اعتبر محمود غزلان، المتحدث الرسمي باسم جماعة الإخوان المسلمين، تصريحات اللواء مختار الملا، عضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة، بأن البرلمان المقبل لن يكون ممثلاً لجميع طوائف الشعب المصري، «لغماً في طريق الديمقراطية وما كان له أن يصرح بها».

وأضاف في تصريحات لبرنامج «أجندة مفتوحة» الذي يذاع على قناة بي بي سي العربية، أنه إذا كان «الملا» لايؤمن بالانتخابات فليعين المجلس حكومة من تلقاء نفسه، وقال «هذه ديكتاتورية سافرة لن يقبل بها الشعب».
واتهم «غزلان» اللواء «الملا» والمجلس العسكري بأنهم يريدون الهيمنة من خلال تنصيب أنفسهم أوصياء على الشعب والبرلمان، وقال «من إذاً يمثل الشعب؟، هل يريدون برلمانا من دون صلاحيات؟».
وأضاف «غزلان»، في حواره مع الإعلامي زين العابدين توفيق، أن المجلس العسكري «مُصر على السير ضد إرادة الشعب».
وفيما يتعلق بحكومة الدكتور كمال الجنزوري التي حلفت اليمين مؤخراً أمام المشير محمد حسين طنطاوي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، أوضح «غزلان»، أن الإخوان لا يعتبرونها حكومة إنقاذ وإنما حكومة تسيير أعمال لها خطة محددة تتعلق بإجراء الانتخابات وتحقيق الأمن وتوفير الاحتياجات الضرورية للمواطنين.
أما فيما يتعلق بالمجلس الاستشاري الذي شكله المجلس العسكري أكد «غزلان» انسحاب الإخوان منه على ضوء تصريحات أعضاء المجلس العسكري، لكنه قال إن الإخوان سيراقبون في الأيام المقبلة تشكيل المجلس الاستشاري والصلاحيات المنسوبة له قبل تقرير الخطوة المقبلة.

المصدر: المصري اليوم

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد