إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

سورية وحزب الله ينفيان التورط في الهجوم على قوات يونيفيل في لبنان

الهجوم

الهجوم أسفر عن إصابة خمسة جنوب فرنسيين

نفى حزب الله وسورية بشدة تهم الوقوف وراء الهجوم الذي أسفر عن اصابة خمسة فرنسيين من جنود حفظ السلام التابعين للامم المتحدة في جنوب لبنان الأسبوع الماضي.

جاء ذلك بعد ان حمل وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه سورية والحزب المسؤولية عن تفجير العبوة الناسفة التي استهدفا قوات اليونيفيل.

وحث حزب الله جوبيه في بيان على “ت…

الهجوم

الهجوم أسفر عن إصابة خمسة جنوب فرنسيين

نفى حزب الله وسورية بشدة تهم الوقوف وراء الهجوم الذي أسفر عن اصابة خمسة فرنسيين من جنود حفظ السلام التابعين للامم المتحدة في جنوب لبنان الأسبوع الماضي.

جاء ذلك بعد ان حمل وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه سورية والحزب المسؤولية عن تفجير العبوة الناسفة التي استهدفا قوات اليونيفيل.

وحث حزب الله جوبيه في بيان على “تصحيح موقفه والانتباه الى خطورة هذا النوع من الاتهامات التي تشكل ظلما كبيرا” مؤكدا “رفض هذه الاتهامات جملة وتفصيلا”.

أما المتحدث باسم الخارجية السورية جهاد مقدسي فقد نفى بشدة اتهامات جوبيه.

وقال مقدسي “مثل هذه التصريحات الصادرة عن وزير خارجية فرنسا وآخرين تفتقد إلى أي أدلة و تندرج في إطار الاتهامات الفرنسية المسبقة التي تفبرك وتزيف الحقائق حول سورية”.

وقال مقدسي إن وزير خارجية فرنسا يبدو أنه بات يمارس نظرية المؤامرة التي يتهم بها الآخرين.

وفي الوقت نفسه أدان قائد القوات الدولية العاملة في جنوب لبنان البيرتو أراستا إطلاق صاروخ قبيل منتصف ليلة الإثنين من منطقة تقع في نطاق عمل القوات الدولية.

وسقط الصاروخ الذي يعتقد انه كان موجها نحو شمال اسرائيل في قرية الحولا الجنوبية الحدودية وأدى الى جرح امرأة.

وقال قائد القوات الدولية في بيان إن الحادث هو ثالث خرق للقرار 1701 في غضون اسبوعين ويشير الى استمرار وجود سلاح وأعمال عدائية انطلاقا من المناطق التى تقع تحت سيطرة القوات الدولية.

يذكر أن الحادث جاء بعد يومين على تفجير استهدف دورية للقوات الفرنسية في مدينة صور في جنوب لبنان كما جاء بعد أسبوع على إطلاق قذيفتين باتجاه شمال إسرائيل من منطقة تقع ضمن نطاق القوات الدولية.

المصدر: BBC

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد