إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الصدر: لايرضى شيعي بالذهاب لراعية الظلم والارهاب

 

الصدر: لايرضى شيعي بالذهاب لراعية الظلم والارهاب

انتقد رجل الدين الشيعي العراقي مقتدى الصدر الثلاثاء الزيارة التي يقوم بها رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي للولايات المتحدة حاليا.

وقال الصدر، في معرض رده على سؤال من أحد أنصاره ، إن في ذهاب المالكي للولايات المتحدة “ضعفا سياسيا وخصوصا في خضم الضغوطات الامريكية ضد الحكومة لإعطاء الحصانة لمن سيتبقى “من القوات الأمريكية” بغير حق على الأراضي العراقية، كما أن في ذهابه “المالكي” ضعفا سياسيا يوجب تراجع شعبيته في العراق، وخصوصا بعد الالتفات إلى أن أغلب الشعب لايحبذ ذلك”.

وأضاف أن هذه الزيارة فيها “مخالفة لامر الدين والعقيدة بل تشويه لها فما من مسلم شيعي يرضى الذهاب لراعية الظلم والارهاب، بل هي الاستكبار العالمي والاستعمار الظالم فضلا عن مخالفتها الواضحة للمرجعية الدينية بكل جهاتها وأفكارها وتوجهاتها”.

وطالب الصدر رئيس الحكومة العراقية بأن يقوم بزيارة ” للجالية العراقية وعدم زيارة موتى الجيش الامريكي ومقابرهم والاعتذار للثكالى والمعتقلين والاسرى والجرحى والمتضررين والمحرومين بسبب دولة الشر،امريكا، ومطالبتهم بالانسحاب الكلي والفوري من العراق”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد