إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مثول المدونة السورية رزان غزاوي أمام قاضي التحقيق

 

مثول المدونة السورية رزان غزاوي أمام قاضي التحقيق

مثلت المدونة السورية المعارضة رزان غزاوي الثلاثاء أمام قاضي التحقيق في دمشق، ووجّهت إليها تهمة المشاركة في “إنشاء تنسيقية أحياء دمشق”، حسب ما جاء في بيان صادر من المركز السوري للإعلام وحرية التعبير.

وجاء في البيان أن قاضي التحقيق قرر ضمّ ملف غزاوي إلى إضبارة الدعوى المقامة ضد كل من الصحافيين المدونين والنشطاء هنادي زحلوط، وعاصم حمشو، وملك الشنواني، وعمر الأسعد، وشادي أبو الفخر، ورودي عثمان، وسرور علي شيخ موس، وجوان ايو، بتهمة إنشاء تنسيقية أحياء دمشق، وشملها بالتهم المنسوبة إليهم”.

تتضمن هذه التهم “القيام بدعاوة ترمي إلى إضعاف الشعور القومي أو إيقاظ النعرات العنصرية أو المذهبية” و”نقل أنباء يعرف أنها كاذبة أو مبالغ فيها، من شأنها أن توهن نفسية الأمة”، و”من كان في مكان عام أو في محل مباح للجمهور أو معرض لأنظاره، فجهر بصياح أو أناشيد الشغب أو أبرز شارة من الشارات في حالات يضطرب معها الأمن العام أو أقدم على أية تظاهرة شغب أخرى”.

وأفاد محام متخصص في الدفاع عن حقوق الإنسان لوكالة فرانس برس، طالبًا عدم الكشف عن اسمه، أن غزاوي قد يحكم عليها بناء على هذه التهم بالسجن ما بين ثلاث و15 سنة.

وكانت أوقفت في الخامس من كانون الأول/ديسمبر بينما كانت متوجّهة إلى عمّان للمشاركة في منتدى عن حقوق الإنسان. ودعا المركز السلطات السورية إلى إطلاق سراح غزاوي، التي لها موقع يحمل اسم “رزانيات”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد