إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

قوات الأسد تقتحم حماة وتحرق المحال المشاركة في (إضراب الكرامة)

 

قوات الأسد تقتحم حماة وتحرق المحال المشاركة في (إضراب الكرامة)

قال نشطاء إن قوات سورية مدعومة بالدبابات، قتلت 10 أشخاص على الأقل بنيران المدافع الرشاشة، ونهبت وأحرقت المحال المغلقة في مدينة حماة الأربعاء، في محاولة لإنهاء إضراب عام دخل يومه الثالث.

وتسبب «إضراب الكرامة» الذي بدأ الأحد وشل عدة مدن سورية انخرط سكانها في الاحتجاجات ضد نظام الرئيس بشار الأسد. ويقول الداعون للإضراب إنهم يدعمون الاحتجاجات المستمرة منذ 9 أشهر، وتسببت في مقتل 5000 شخص على الأقل معظمهم شهداء مدنيون من المتظاهرين، واجهتهم السلطة بعنف مفرط.

وفي أول توغل في حماة منذ هجوم بالدبابات في أغسطس أنهى احتجاجات حاشدة في وسط المدينة، دخلت قوات الجيش أحياء إلى الشمال والشرق من نهر العاصي الذي يقطع المدينة التي تبعد 240 كيلومترا شمالي دمشق، وفتحت نيران مدافعها الرشاشة ونهبت وأحرقت المتاجر المغلقة.

ووردت أنباء عن وقوع إصابات كثيرة بين المدنيين في حي الحميدية. وقال نشطاء على اتصال بالسكان إن متمردين حاولوا وقف تقدم القوات عند جسر الحديد، وترددت أنباء عن تدمير عربتين مدرعتين.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد