تزايد أعداد المتظاهرين.. والليزر لمواجهة الحجارة والبلاط

0

كتب – عماد سيد:

شهدت منطقة القصر العيني والمنطقة المحيطة بمقر مجلس الوزراء تزايدًا في أعداد المتظاهرين، للتضامن مع المعتصمين بعد فض قوات الجيش لاعتصامهم بالقوة.

وردد المتظاهرون هتافات منها ”  قول ما تخفشي المجلس لازم يمشي، وثوار أحرار هنكمل المشوار، والجيش والشرطة إيد … “

ويواجه المتظاهرون مشكلة كبيرة مع دخول الليل وهي عدم التمكن من رؤية الحجارة الت…

- Advertisement -

كتب – عماد سيد:

شهدت منطقة القصر العيني والمنطقة المحيطة بمقر مجلس الوزراء تزايدًا في أعداد المتظاهرين، للتضامن مع المعتصمين بعد فض قوات الجيش لاعتصامهم بالقوة.

وردد المتظاهرون هتافات منها ”  قول ما تخفشي المجلس لازم يمشي، وثوار أحرار هنكمل المشوار، والجيش والشرطة إيد … “

ويواجه المتظاهرون مشكلة كبيرة مع دخول الليل وهي عدم التمكن من رؤية الحجارة التي يلقيها عليهم مجهولون من أعلى أسطح البنايات.

وابتكر المتظاهرون حيلة جديدة لمعرفة الأماكن التي يتم من خلالها قذف الحجارة، وتحذير المتظاهرين منها، من خلال استخدام أقلام ليزر ذات ضوء قوي لتحديد أماكن مُلقي الحجارة.

وتصاعدت الدعوات المطالبة باعتصام مفتوح في ميدان التحرير خلال الساعات المقبلة.

تزايد أعداد المتظاهرين.. والليزر لمواجهة الحجارة والبلاطتزايد أعداد المتظاهرين.. والليزر لمواجهة الحجارة والبلاط

اقرأ ايضا:

إجتماع طارئ للمجلس الاستشاري لبحث أحداث مجلس الوزراء

المصدر: المصراوي

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.