مقرب من المالكي: المبادرة العراقية ليست دفاعا عن بشار الأسد إنما دفاعا عن العراق

0

 

مقرب من المالكي: المبادرة العراقية ليست دفاعا عن بشار الأسد إنما دفاعا عن العراق

صرح مصدر مقرب من رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي الأحد بان العراق في مبادرته لحل الأزمة في سورية لا يهدف إلى الدفاع عن الرئيس السوري بشار الأسد بل انطلاقا من مصلحة العراق أولا.

وقال النائب ياسين مجيد عضو ائتلاف دولة القانون البرلمانية، في مقابلة مع تلفزيون (العراقية) الحكومي إن “العراق يبني علاقاته مع سورية وتركيا وإيران والسعودية انطلاقا من مصلحته وان المالكي خلال زيارته الأخيرة للولايات المتحدة عرض رؤية العراق تجاه الأوضاع في سورية”.

وأضاف أن تحرك العراق بشأن الأوضاع في سورية هو من منطلق “مصلحة وطنية أولا لان الوضع في سورية وحسب اعتراف الجميع يمر في حالة صعبة فمجلس الأمن الدولي متوقف بسبب الرفض الروسي والصيني والجامعة العربية متوقفة بسبب تعقيدات الوضع خاصة بعد تحفظ ثلاث دول عربية العراق والأردن ولبنان وأصبحت المقاطعة العربية غير فاعلة”.

- Advertisement -

وقال المسئول العراقي إن “العراق في موقفه تجاه سورية ليس دفاعا بين حكومتين وإننا لم ندافع عن سورية لوجود مصلحة بين الحكومتين وليس هو دفاعا عن بشار الأسد تحديدا وإنما من مصلحة العراق أولا لان العراق يدرك ويعرف كيف سيتضرر لو حدثت حرب أهلية أو فتنة طائفية في سورية وكيف سيتأثر الوضع في العراق وهو ما تم عرضه واصبح مقبولا من قبل الجامعة العربية وان المبادرة العراقية من مصلحة العراق أولا”.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.