بيع (ناقة) بمليوني دولار.. وإماراتي يرفض 2.5 مليون ثمنًا لأخرى.. ولا عزاء للفقراء

0

 

بيع (ناقة) بمليوني دولار.. وإماراتي يرفض 2.5 مليون ثمنًا لأخرى.. ولا عزاء للفقراء

بِيعت ناقة بالإمارات بمبلغ 7 ملايين و500 ألف درهم إماراتي (ما يزيد عن مليوني دولار)، ضمن فعاليات مهرجان الظفرة الذي يُعَد أكبر وأغلى مهرجان للإبل في العالم.

وقال سالم المزروعي مدير المهرجان، إن الناقة يملكها المربي الإماراتي حفيظ المزروعي، وإن المبلغ الذي بِيعت به هو أعلى سعر سُجِّل بالمهرجان حتى الآن، مشيرًا إلى أن مُلاَّك نوق تلقَّوا عروضًا بأسعار أعلى، لكنهم رفضوا البيع.

وأضاف: “تلقى مالك الإبل عبيد بريمان العامري عرضًا بشراء ناقته المُسمَّاة (الحقايق) بمبلغ تسعة ملايين درهم (2.5 مليون دولار تقريبًا) لكنه رفض بيعها. ويبلغ عمر هذه الناقة سنتين، كما سُووِم الإماراتي حمدان الفلاحي على شراء ناقتين له بمبلغ 16 مليون درهم، لكنه رفض بيعهما”.

وتابع بالقول: “أسهم مهرجان الظفرة الذي تنظمه هيئة أبو ظبي للثقافة والتراث؛ في تحريك بيع وشراء الإبل المتميزة”، مشيرًا إلى أن أعلى رقم بيع لناقة، كان في دورة العام الماضي من المهرجان بمبلغ 15 مليون درهم.

وكان “مهرجان الظفرة لمزاينة الإبل”، قد انطلق في الصحراء الغربية للعاصمة الإماراتية أبو ظبي، أول أمس السبت، بمشاركة 20 ألف ناقة قدِم بها مُلاَّكها من مختلف دول الخليج.

ويُقام المهرجان للعام الخامس على التوالي. وتستمر دورته الحالية 10 أيام. وتعتبره أبو ظبي تظاهرة تراثية تجذب مختلف أطياف المجتمع الإماراتي والخليجي على اختلاف أعماره.

ويتضمَّن المهرجان مسابقات للإبل الجميلة (المزاينة)، وسباقات للهجن، يزيد مجموع جوائزها عن 42 مليون درهم إماراتي ( 11 مليون دولار)؛ من بينها 155 سيارة رباعية الدفع فارهة.

ويشارك في الحدث أكثر من 1300 مشارك من مُلاَّك الإبل للمنافسة في السباقات التي يحصل الفائز بالمركز الأول فيها على مليون درهم إماراتي.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.