إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

نائبه عراقية ترمي زميلا برلمانيا بحذائها

 

في تصرف غير اخلاقي يؤكد حالة الانحطاط السلوكي والوظيفي التي وصل اليها بعض السياسيين ‏العراقيين فقد اقدمت النائبة عن القائمة العراقية الحرة عالية انصيف وفي محاولة لارضاء ائتلاف ‏المالكي برمي حذائها في وجه رئيس كتلة العراقية البرلمانية سلمان الجميلي.‏
 
وحصل لدى الاستعداد اليوم للتصويت على الموازنة العراقية للعام الحالي 2013 تلاسن كلامي بين ‏نصيف والجميلي التي اتهمته بتحريض نواب القائمة العراقية على الامتناع عن التصويت .. ثم قامت ‏بفعل ينم عن مستوى اخلاقي متدن باستخدام حذائها ورمي النائب الجميلي به. وقد تدخل عدد من ‏النواب   لتهدئة الطرفين بعد أن ارتفع صراخ نصيف وزعيقها وهي تتحدى الجميلي المساس بها .‏
مصادر عراقية استهجنت تصرف نصيف المنشقة عن القائمة العراقية والتي رمت نفسها في حضن ‏المالكي مباركة لسياساته ومنسقة مواقفها مع ائتلافه دولة القانون بحثا عن مكاسب مالية ومكانة لم ‏تحصل عليها خلال عضويتها في العراقية فبدأت تبحث عن بدائل سياسية قد تبقيها في خضم العمل ‏السياسي وهي التي لم تكن معروفة ولا تزال باي نشاط اجتماعي او سياسي مؤثر وانما التفرغ لخدش ‏اذان الاخرين بتصريحات جوفاء توزع خلالها بذاءاتها على الاخرين. ‏
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد