الشبكة العربية: على سلطة حماس وقف تغولها على إستقلال الجامعات وقمعها للحريات اﻷكاديمية

0

 

استنكرت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم، إقدام السلطات الفلسطينية في قطاع غزة الواقع تحت سيطرة حركة حماس على إيقاف أستاذ جامعي بدعوى استخدامه لمصطلحات “غير شرعية” في محاضراته.
 
وكان “خضر عطية محرز” أستاذ النقد الأدبي الحديث بجامعة الأقصى في غزة قد تم إبلاغه، يوم الخميس 11 أبريل 2013، بالاستغناء عن خدماته وفق قرار أصدره المجلس الاستشاري، وهو مجلس عينته السلطة التنفيذية في قطاع غزة والتابعة لحركة المقاومة الإسلامية حماس، وجاء في تبرير القرار أن محرز قد دأب على استخدام ما اسماه المجلس بالمصطلحات غير الشرعية، حيث يستخدم الأستاذ الجامعي مصطلحي “اليهود” و”النساء” بدلا من مصطلحي “أبناء القردة والخنازير” و”الحرائر”!
 
يأتي قرار الإيقاف ضد محرز في سياق تصاعد حملة تقوم بها سلطة حماس في القطاع تستهدف “أسلمة” التعليم العام، وكان من مظاهر هذه الحملة مؤخرا قرار أصدره وزير التعليم بوزارة إسماعيل هنية المقالة، بفصل الجنسين فوق سن التاسعة في جميع مراحل التعليم، ويأتي في السياق ذاته تعيين المجلس الاستشاري لإدارة جامعة الأقصى والتي يبلغ عدد طلابها 26 ألف طالب ويعمل بها حوالي ألف محاضر، وهو المجلس الذي كان من بواكير قراراته إيقاف محرز.
 
وقالت الشبكة العربية “إن قرار إيقاف خضر محرز يفتقد إلى الشرعية كونه صدر عن كيان يتناقض أسلوب تعيينه مع مبدأ استقلال الجامعة، كما أنه خلا من الالتزام بأي من القواعد المتعارف عليها بالعمل الأكاديمي والتي تحتم المرور بإجراءات معينة لاتهام أستاذ جامعي بما يوجب إيقافه والتحقيق معه من خلال لجان مختصة ذات صفة أكاديمية، ولا يكون ذلك من خلال قرار إداري مباشر بأي حال من الأحوال، وتظهر عبثية المبررات التي سيقت لوقف محرز عن العمل تدخلا في تفاصيل العمل اليومي للأستاذ الجامعي لا يمكن قبوله وتعنتا يصل إلى حد الهزل في فرض رؤى ضيقة تنطوي في الواقع على مفاهيم عنصرية يعد فرضها على العملية التعليمية انتهاكا في حد ذاته بخلاف كون آليته هي إهدار صارخ للحريات الأكاديمية”.
 
وأضافت الشبكة “إن ما دأبت سلطة حماس علي ممارسته من فرض لرؤاها ومفاهيمها الضيقة على مواطني قطاع غزة ومؤسساته هو في مجمله يمثل حصارا إضافيا يرزح تحت وطأته الشعب الفلسطيني في غزة التي باتت سجنا كبيرا يحكم إغلاقه الاحتلال الإسرائيلي من خارجه بينما تمارس سلطة حماس دور السجان المتعسف الذي لا يري دليلا على استقلاله بحكم هذا الجزء من فلسطين إلا في فرضه لسلطة استبدادية تهدر حقوق مواطنيه وتقمع حرياتهم”.
 
وطالبت الشبكة العربية بضرورة إعادة الأستاذ الجامعي “خضر عطية محرز” إلى عمله فورا، كما طالبت سلطة حماس برفع يدها عن جامعات القطاع ووقف تدخلها في الحريات الأكاديمية والشخصية للطلبة وأساتذتهم في جميع المراحل التعليمية.
 

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.