إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

سويديات يرتدين الحجاب تضامناً مع محجبة تعرضت إلى اعتداء عنيف

وجهت اليوم ناشطات سويديات مدافعات عن حقوق النساء نداءً الى جميع النساء المحجبات وغير المحجبات، بأن يكون اليوم الاثنين، مخصصاً لإرتداء الحجاب تضامناً مع إمراة محجبة تعرضت الى اعتداء عنيف الجمعة الماضية، على يد شخص مجهول.  
 
وكانت الإمرأة وهي حامل تبلغ من العمر 20 عاماً تعرضت الى إعتداء بمنطقة فاشتنا في العاصمة ستوكهولم، ليلة الجمعة الماضية.
 
شاشتين ويرتمان، 29 عاماً من مدينة يوتوبوري، إحدى النساء السويديات اللواتي قررن إرتداء الحجاب اليوم.
 
تقول ويرتمان لصحيفة "أفتونبلادت"، إنها سمعت عن الإساءة التي تعرضت لها إمرأة محجبة، لافتة الى ان من حق الجميع التعبير عن نفسه بالشكل الذي يراه مناسباً، بغض النظر عن الديانة التي يعتنقها وانه من الضروري إظهار تضامنها مع النساء المحجبات.
 
ووفقاً لما نقله تلفزيون SVT، فإن المرأة تعرضت للإساءة بشكل كبير ما سبب لها إرتجاج في الدماغ، حيث اُغمي عليها ونقلت الى المستشفى.
 
ونقلت الإذاعة السويدية (إيكوت) عن المرأة قولها، ان شخصاً مجهول الهوية، بدأ بسحب حجابها وملابسها، وأخذ بالصراخ عليها، قائلاً لها أن "أشخاصاً مثلك لا ينبغي أن يكونوا هنا في السويد".
 
وأوضحت ويرتمان انها واجهت صعوبة في إرتداء الحجاب، خاصة إنها لم تكن تملك أية فكرة عن كيفية عمل ذلك، وإنها إستعانت بشريط فيديو تعليمي معروض على اليوتوب.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد