الأربعاء, ديسمبر 7, 2022
الرئيسيةأرشيف - غير مصنفحتى المالكي يستنفر!

حتى المالكي يستنفر!

أعلن رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي حالة الاستنفار القصوى والانذار الشديد في البلاد لمواجهة التحديات الأمنية، وأكد اتخاذ الإجراءات اللازمة كافة لحماية العراق من أي تطور للأزمة السورية.
 
ونقل موقع (السومرية نيوز) عن المالكي قوله في كلمته الأسبوعية، “إننا كحكومة اتخذنا كل الإجراءات اللازمة التي تقينا قدر الإمكان من أي تطورات خطيرة، قد تنتج عن الأزمة السورية وما يجري الحديث عنه من ضربة عسكرية متوقعة لسوريا”.
 
وأضاف “نحن وجميع القوى السياسية والأمنية في بغداد وجميع المحافظات، نعلن حالة الاستنفار القصوى وحالة إنذار شديدة، على مستوى التحديات الأمنية والإجراءات لتخفيف ما قد يترتب عن الحرب، من أزمات داخلية على مستوى الاقتصاد والخدمات والقضايا الطبية والصحية”.
 
ويشار إلى أن وزير الدفاع الأمريكي تشاك هاغل أعلن الثلاثاء أن القوات الأمريكية جاهزة لشن ضربات ضد سوريا إذا قرر الرئيس باراك أوباما، شن هجوم عليها،بسبب اتهامها باستخدام السلاح الكيميائي في ريف دمشق الاسبوع الماضي.
 
وتتبادل الحكومة السورية و المعارضة المسلحة الاتهامات بالمسؤولية عن الهجوم الكيميائي الذي أدى إلى مقتل أكثر من 300 شخص.‎
 
اقرأ أيضاً
- Advertisment -spot_img

أحدث الأخبار

منوعات