إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

بالفيديو.. أوبريت (هذه مصر) وصية المرحوم (الشيخ زايد القاسمي) .. لكن من هو (زايد القاسمي)

احتفت صحيفة الأهرام المصرية بأغنية قدمتها الإمارات لمصر عن وصية الشيخ زايد الراحل بمصر. الطريف أن أقدم صحيفة عربية لا تعرف اسم الشيخ زايد بن نهيان.. فكتبت الشيخ المرحوم زايد بن سلطان القاسمي…. عاش الغباء.
وهذا نص التقرير:
من جديد تتجدد العلاقات بين مصر وشقيقاتها من الدول العربية، ليس فقط على مستوى العلاقات السياسية، ولكن في مدى التواصل على الصعيد الفنى والثقافي، فخلال الساعات الماضية تم طرح أوبريت جديد يحمل اسم "هذه مصر"، والذى جاء تأكيدًا للعلاقات الطيبة التى جمعت بين البلدين طيلة السنوات الماضية. 
 
الأغنية من كلمات سعيد الكتبي، وألحان محمد الأحمد، وشارك بالغناء بها الفنانة بلقيس فتحي، وفايز السعيد، وعيضة المتهالى، وحسين الجسمي. 
 
تصف كلمات الأغنية مدى عظمة مصر، وأهميتها لدى حكام دولة الإمارات حتى إن بعض الكلمات ذكر فيها أن الشيخ المرحوم زايد بن سلطان القاسمي قام بتوصية الإماراتيين على مصر، حيث كتب في بداية الأغنية إهداء منه إلى روح شعب مصر، وأنها ستظل دائمًا في القلب لدى جميع الدول العربية. 
 
تقول كلمات الأغنية: 
 
زايد موصينا عليك.. ياشعبها قشر بإيدك 
هذه العمر.. هذه العمر.. هذه مصر 
هذه مصر.. وما في أغلى من مصر 
خطواتها فوق السحاب.. تمشي بها وينزل مطر 
هو فيه أغلى من مصر.. هذه مصر
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد