إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

موسكو: رفض السعودية عضوية مجلس الأمن يعني تخليها عن العمل الجماعي الرامي إلى إحلال السلام في العالم

01dd6b773c330e4af50297540c7ee7b5

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن رفض السعودية العضوية غير…

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن رفض المملكة العربية السعودية العضوية غير الدائمة في مجلس الأمن الدولي يعني تخليها عن العمل الجماعي في إطار المجلس على الحفاظ على السلام والأمن في العالم.

وأعربت الخارجية الروسي عن استغرابها من موقف الرياض بهذا الشأن، مشيرة إلى أن اتهامات السعودية لمجلس الأمن الدولي تبدو غريبة بعد أن أصدر المجلس بالإجماع قراره رقم 2118 الذي يضع إطارا لتسوية شاملة للأزمة السورية.

وجاء في بيان صادر عن الخارجية الروسية أن موسكو تعول على أن المجموعة الإقليمية الآسيوية ستحدد ممثلا جديدا لها في مجلس الأمن الدولي في القريب العاجل.

ردود أفعال دولية على قرار السعودية

من جانبها صرحت المتحدثة باسم رئيس الدورة الـ 68 للجمعية العامة للأمم المتحدة عفاف كونجا بأن رفض السعودية عضوية مجلس الأمن الدولي قرار سيادي خاص بها.

وأعنت تركيا بدورها أن القرار السعودي الخاص بتخليها عن مقعدها في مجلس الأمن الدولي يقلل من مصداقية الأمم المتحدة.

من جهتها أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية أن باريس تشاطر السعودية "إحباطها" إزاء شلل مجلس الأمن الدولي في مواجهة الأزمة السورية. وقال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية رومان نادال إن فرنسا طرحت للرد على ذلك بالتحديد "اقتراحا إصلاحيا لحق الفيتو".

وكانت فرنسا قد عرضت في سبتمبر/أيلول الماضي، عدم استخدام أعضاء مجلس الأمن الدائمين حق الفيتو في حال حصول "مجازر واسعة".

المصدر: RT + وكالات

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد