تويتر.. مليار تغريدة كل يومين

0

أعلن شايلاش راو، نائب الرئيس لمنطقة أسيا باسيفيك وأميركا اللاتينية والأسواق الناشئة لشبكة التواصل الاجتماعي "تويتر", الأربعاء, أن مليار تغريدة ترسل كل ٤٨ ساعة.

وأشار راو، الذي كان يتحدث في اليوم الثاني من قمة أبوظبي للإعلام، إلى أن هذا رقم يدل على الأهمية المتعاظمة للشبكة خاصة إذا ما أخذ في الاعتبار أن "الأمر تطلب عامين حتى تصل الشبكة إلى رقم مليار تغريدة ككل" في بداية إطلاقها.

وأكد أن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تساهم بنسبة ٦% من جمهور "تويتر".

وقال المسؤول إن برنامج أراب أيدول ومباراة كرة القدم الأخيرة بين مصر وغانا لتصفيات المونديال وعيد الأضحى ألهبت شبكة "تويتر" وأدت إلى قفزة كبيرة في الرسائل أو ما يعرف بالتغريدات في حينها.

وتابع: "٣ مليون تغريدة تحمل هاشتاغ كلمة عيد أرسلت خلال أول يومين من أيام عيد الأضحى المبارك" هذا العام.

وقال راو أن مباراة كرة القدم التي دارت في ١٥ أكتوبر بين منتخبي مصر وغانا في إطار تصفيات كأس العالم، التي هزمت فيها غانا مصر بستة أهداف لهدف واحد، أوجدت "عاصفة من التعليقات ليس فقط في البلدين ولكن في العالم أجمع".

وأضاف مستشهدا بخريطة توضح مناطق صدور هذه التغريدات أنه "كان هناك أشخاص من البرازيل وكندا وأوروبا ومن كل أنحاء العالم يتحدثون عن المباراة وتضاعف ذلك بعد إعلان النتيجة".

وفي أحد مباريات الدوري الإنجليزي (بريمير ليغ) تم إرسال أكثر من ٦ ملايين تغريدة، حسب راو.

وتشهد نهائيات برنامج أراب أيدول لاكتشاف النجوم "قفزة هائلة أيضاً في عدد تغريدات "تويتر" والمناقشات الدائرة حول المتسابقين.

وقال راو إن "منطقة الشرق الأوسط واعدة جداً بالنسبة لتويتر وبها الكثير من الإمكانيات التي يمكن استغلال تويتر بها بشكل إيجابي كاستخدامه في مجال التعليم إطلاق مبادرات بين الأساتذة والطلاب وتفاعل المناقشات والآراء".

وعن دور الشبكة في السياسة واستخدامها كمنصة اتصال في عدد من دول العالم، خاصة خلال الربيع العربي، تجنب راو التطرق لاتهامات بعض الدول للشبكة بأنها "وسيلة مشاغبة" مؤكدا أنها "منصة تواصل محورية في كل أنحاء العالم"….

أعلن شايلاش راو، نائب الرئيس لمنطقة أسيا باسيفيك وأميركا اللاتينية والأسواق الناشئة لشبكة التواصل الاجتماعي "تويتر", الأربعاء, أن مليار تغريدة ترسل كل ٤٨ ساعة.

وأشار راو، الذي كان يتحدث في اليوم الثاني من قمة أبوظبي للإعلام، إلى أن هذا رقم يدل على الأهمية المتعاظمة للشبكة خاصة إذا ما أخذ في الاعتبار أن "الأمر تطلب عامين حتى تصل الشبكة إلى رقم مليار تغريدة ككل" في بداية إطلاقها.

وأكد أن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تساهم بنسبة ٦% من جمهور "تويتر".

وقال المسؤول إن برنامج أراب أيدول ومباراة كرة القدم الأخيرة بين مصر وغانا لتصفيات المونديال وعيد الأضحى ألهبت شبكة "تويتر" وأدت إلى قفزة كبيرة في الرسائل أو ما يعرف بالتغريدات في حينها.

وتابع: "٣ مليون تغريدة تحمل هاشتاغ كلمة عيد أرسلت خلال أول يومين من أيام عيد الأضحى المبارك" هذا العام.

وقال راو أن مباراة كرة القدم التي دارت في ١٥ أكتوبر بين منتخبي مصر وغانا في إطار تصفيات كأس العالم، التي هزمت فيها غانا مصر بستة أهداف لهدف واحد، أوجدت "عاصفة من التعليقات ليس فقط في البلدين ولكن في العالم أجمع".

وأضاف مستشهدا بخريطة توضح مناطق صدور هذه التغريدات أنه "كان هناك أشخاص من البرازيل وكندا وأوروبا ومن كل أنحاء العالم يتحدثون عن المباراة وتضاعف ذلك بعد إعلان النتيجة".

وفي أحد مباريات الدوري الإنجليزي (بريمير ليغ) تم إرسال أكثر من ٦ ملايين تغريدة، حسب راو.

وتشهد نهائيات برنامج أراب أيدول لاكتشاف النجوم "قفزة هائلة أيضاً في عدد تغريدات "تويتر" والمناقشات الدائرة حول المتسابقين.

وقال راو إن "منطقة الشرق الأوسط واعدة جداً بالنسبة لتويتر وبها الكثير من الإمكانيات التي يمكن استغلال تويتر بها بشكل إيجابي كاستخدامه في مجال التعليم إطلاق مبادرات بين الأساتذة والطلاب وتفاعل المناقشات والآراء".

وعن دور الشبكة في السياسة واستخدامها كمنصة اتصال في عدد من دول العالم، خاصة خلال الربيع العربي، تجنب راو التطرق لاتهامات بعض الدول للشبكة بأنها "وسيلة مشاغبة" مؤكدا أنها "منصة تواصل محورية في كل أنحاء العالم".

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.