إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

طبيبة سورية في مصر تقتل زوجها و أخته لتتمكن من الزواج بعشيقها الطبيب !

كشفت أجهزة الأمن المصرية في الجيزة سر الغموض الذي اكتنف العثور على جثتي عامل وشقيقته (يحملان الجنسية السورية)، مذبوحين داخل شقتهما بمدينة 6 أكتوبر،

 

و بينت التحريات أن وراء الحادث زوجة المجنى عليه وآخرين، بسبب وجود علاقة غير شرعية مع أحد المتهمين.

 

و في التفاصيل التي اكتشفتها السلطات المصرية، فإن المتهمين سوريو الجنسية، قاموا بوضع مخدر للمجنى عليهما أثناء تواجدهما داخل الشقة، ثم قاموا بذبحهما، والاستيلاء على الهواتف المحمولة الخاصة بهما، وأضافت التحريات أن الجناة قاموا ببيع الهواتف بشارع عبد العزيز، وإلقاء السلاح المستخدم فى الحادث بنهر النيل.

 

و قالت السلطات المصرية إن التحريات بدأت بعد العثور على جثة كل من فداء محمود (32 سنة– عامل سورى الجنسية)، وشقيقته وفاء (28 سنة– ربة منزل)، و تم وضع خطة بحث وتبين أن وراء الحادث كل من هدير عادل (31 سنة– طبيبة سورية الجنسية) زوجة المجنى عليه الأول، ومحمد عبد السلام (طبيب بشرى– سورى الجنسية)، ومحمد أحمد (26 سنة– سورى الجنسية).

 

و تبين من التحريات أن المتهمة الأولى على علاقة غير شرعية بالمتهم الثاني، و اتفقا على قتله هو و شقيقته حتى يتمكنا من الزواج، و تم ضبط المتهمين واعترفوا بارتكابهم الواقعة.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد