إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

تفاصيل محاولة تفجير حافلة تضم مؤيدين للنظام السوري والوفد يتهم الأمير بندر والحكومة الأردنية

أكد شاهد عيان بان عبوة ناسفة إنفجرت ظهر الخميس بالقرب من حافلة تضم وفدا يمثل الهيئات الشعبية المناصرة للنظام السوري.

ولم تتبنى أي جهة مسئولية هذا الحادث لكن الناشط النقابي الأردني المعروف وعضو الوفد حسين مطاوع ابلغ القدس العربي بأنه وثلاثة من رفاقه في الوفد أصيبوا بجراح طفيفة جراء تطاير الزجاج في الحافلة التي أقلتهم بعد القيام بزيارة تضامنية مع الشعب السوري.

وشرح مطاوع لصحيفة (القدس العربي) بأن قنبلة مزروعة في الأرض إنفجرت عند عبور الحافلة على الطريق الدولي بين دمشق وعمان وقبل نحو 40 كيلومترا من حدود نصيب الأردنية السورية.

وقال بأن العبوة تم تفجيرها عن بعد بالمركية التي تقل الوفد الشعبي الأردني موضحا بأن الوفد إلتقى بمسئولين سوريين كبار وبهيئات شعبية سورية في إطار التضامن مع جميع مكونات الشعب السوري.

ويبدو ان طبيعة الحادث تشير لجمع معلومات ذات طبيعة إستخبارية تحدد وقت عبور الحافلة بعد تغطية إعلامية واسعة لزيارة الوفد الأردني الذي يضم شخصيات نقابية وناشطة.

وقابل الوفد نائب الرئيس السوري نجاح العطار ورئيس وزراء دمشق ونخبة من قيادات الدولة السورية.

وشدد مطاوع على أن هذا العمل الجبان لن يثني قوى الشعب الأردني عن القيام بواجبها متهما حكومة الرئيس عبدلله النسور والأمير السعودي بندر بن سلطان بالمسئولية عن دعم ما قال أنه عصابات إرهابية تهدد أمن الشعب السوري.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد