إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مدير المخابرات المصرية: اتصالاتنا مع حماس حول معبر رفح وتجنب التصعيد على غزة فقط

bac11bc449861d66f5fbb73031760d6b

 

قال رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية محمد فريد التهامي، ” إن الاتصالات مع حماس تقتصر فقط على أمور تتعلق بمعبر رفح البري وضمان استمرار التهدئة مع الاحتلال والتي وقعت برعاية القاهرة عقب العدوان الأخير على غزة”.

وبين التهامي في حديث لصحيفة “واشنطن بوست” أن حماس شكلت وزارة أطلقت عليها “وزارة الأنفاق” لجمع الرسوم والضرائب على البضائع التي يتم إدخالها من مصر، قبل ثورة 30 يونيو.

وأضاف “إن مشكلة حماس مع البضائع التى تصل إلى غزة ليست فى أنها تأتى من مصر أو إسرائيل وإنما أنها تجمع ضرائب عنها”.

وتابع “توجد حالياً مشكلة في الوقود خاصة السولار فى محطة كهرباء غزة ليس بسبب نقص الوقود ولكن نتيجة رفض حماس أن تحصل على الوقود من الاحتلال وتدفع ضرائب عنه.على حسب تعبيره”.

وتابع التهامي “إن مصر تتعامل مع قطاع غزة على أنها جزءاً من الأراضي الفلسطينية وحماس تمثل فيه نسبة محدودة من المواطنين هناك، وبالتالي لا نتعامل مع القطاع على أساس أن كله حماس ونحن نتصل بها في أوقات عديدة بصفتها الإدارة الموجودة في غزة لتنسيق المواقف بشأن فتح معبر رفح أو تجنب التصعيد بينها وبين إسرائيل”.

ولفت رئيس جهاز المخابرات أن حماس في العام السابق كانت الطفل المدلل للنظام المصري السابق بقيادة الرئيس محمد مرسي “حسب قوله” .

ونوه التهامي إلى أن قطاع غزة أرض فلسطينية تحت الإحتلال الإسرائيلى ويتواجد به حوالى “مليون ونصف المليون فلسطينى”، وهذه أعلى كثافة سكانية فى العالم..، وطبقا للقانون الدولى يجب على إسرائيل أن توفر احتياجات القطاع الضرورية بصفتها قوة احتلال.

 

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد