إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مفيد فوزي يثبت زواج عبد الحليم حافظ وسعاد حسني من خلال تسجيل صوتي

أكد الإعلامي مفيد فوزي أنه يرفض تدويل حالة الأقباط في مصر، لأنهم ليسوا أقلية على الإطلاق حيث يبلغ عددهم حوالى 15 مليون قبطي يعيشون على أرض مصر، مشيراً إلى أنه طالب البابا شنودة بضرورة تسهيل أمور الطلاق بين المسيحيين في مصر لكن الأخير أكد له أن ذلك ضد المسيحية، وقال فوزي أنه يجب أن تُدرس الحالات المختلفة للمسيحيين ويتاح لهم الزواج الثاني حتى وإن تمت دراسة الحالات بشكل تفصيلي، وأكد أن هناك أشياء يجب النظر لها بعيون العصر من ضمنها قضية الطلاق بين المسيحين.

 

وأضاف فوزي في لقائه مع برنامج “قُصر الكلام” الذي تُقدمه الإعلامية وفاء الكيلاني على شاشة “MBC مصر”، أنه كان على صواب عندما أعلن زواج عبد الحليم حافظ وسعاد حسني فى باريس، لافتاً أنه علم بهذا الأمر من سعاد حسني شخصياً، وأنه كان يحتفظ بالتسجيل في بيته القديم لكنه تعرض للاحتراق في حادث حريق منزله السابق، مؤكداً على أن أخت الفنانة الراحلة سعاد حسني كانت على علم بزواجها من الفنان عبد الحليم حافظ.

 

وتابع فوزي أنه يتمنى أن يترشح الرئيس السابق محمد مرسي للانتخابات المقبلة لمصر، وأن الجيش المصري عكس صورته الحضارية في مواقف كثيرة من ضمنها ما فعله من تقديم المياه للمتظاهرين أمام دار الحرس الجمهوري مؤكداً أنه من أنصار عودة الكبرياء للشرطة المصرية لأنها تعرضت للانكسار بعد ثورة 25 يناير، بالإضافة أنه لا يمانع عودة وزير الداخلية السابق حبيب العادلي إلى منصبه ولو لمدة يومين من أجل إعادة الهيبة للشرطة المصرية.

 

وقال مفيد فوزي أن المصريين يشعروا بالارتياح لرئيس الجمهورية المؤقت عدلي منصور، وأن البيت المصري حالياً يتعرض لإعادة الإعمار بعد هدمه من قبل جماعة الأخوان المسلمين، مشيراً إلى أن الرئيس السابق محمد مرسي لم يدفع البلاد خطوة واحدة إلى الأمام وذلك بإصراره على رئيس الوزراء السابق هشام قنديل، متوقعاً المزيد من الدماء في الشارع المصري بسبب طريقة عزل الرئيس المخلوع محمد مرسي والشر الموجود لدى أنصاره.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد