إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الشبكة العربية تطالب السلطات الإماراتية بالكشف عن مصير ثلاثة مواطنين إماراتيين والإفراج الفوري عنهم

أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، اليوم، اعتقال قوات الأمن الإماراتية لثلاثة مواطنين إماراتيين واقتيادهم إلى مكان مجهول، دون تحديد الاتهامات الموجهة إليهم.

 

وكانت قوات الأمن الإماراتية قد اعتقلت فجر يوم الخميس 21 نوفمبر كل من الشيخ “خالد عبد الله كلنتر” وابنه “عبد الله خالد” و “محمد البلوشي“, وقد ذكرت أبنة الشيخ خالد كلنتر علي حسابها الشخصي علي موقع التدوين القصير تويتر، تفاصيل اعتقال والدها وأخيها من المنزل جاء فيها، اقتحام قوات الأمن للمنزل في الساعة الواحدة والنصف بعد منتصف الليل مما أثار الرعب في نفوس أسرة الشيخ خالد، وبدأوا في تفتيش غرف المنزل, وتفتيش الهواتف المحمولة وأجهزة اللاب توب، وذلك قبل مغادرتهم للمنزل في الساعة الرابعة فجرًا واقتيادهم للشيخ خالد كلنتر وابنه إلي مكان مجهول ومصادرة جهاز اللاب توب الخاص بأبنة الشيخ، وذلك دون سند قانوني أو معرفة الاتهامات الموجهة إليهم.

 

وقالت الشبكة العربية “إن اعتقال قوات الأمن الإماراتية للمواطنين الثلاثة، يأتي استمرارًا لحملة الملاحقات التي تشنها السلطات الإماراتية بحق المواطنين الإماراتيين والنشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان، واستمرارًا لحملة تكميم الأفواه المطالبة بالإفراج عن كافة المعتقلين بالسجون الإماراتية بصورة تعسفية على خلفية تعبيرهم عن آرائهم“.

 

وحملت الشبكة العربية السلطات الإماراتية المسئولية الجنائية كاملة حيال تعرض حياة المعتقلين الثلاثة للخطر، وبخاصة بعد تزايد شهادات المعتقلين السابقين بتعرضهم للتعذيب أثناء احتجازهم.

 

وطالبت الشبكة العربية السلطات الإماراتية بالكشف عن مصير المعتقلين الثلاثة، والإفراج الفوري عنهم، وضمان سلامتهم وعدم ملاحقتهم قانونيًا.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد