إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

التايمز: السعودية وإسرائيل أكبر الخاسرين من الاتفاق النووي الإيراني والأمجاد لا تبقى طويلاً

ae8ad86641520f4797bee09ba8a77ea8

لندن ـ نشرت صحيفة “التايمز″ تحليلاً لروجر بويز بعنوان…

 لندن ـ نشرت صحيفة “التايمز″ تحليلاً لروجر بويز بعنوان “السعودية وإسرائيل أكبر الخاسرين من الاتفاق النووي الإيراني”. وقال بويز إن قادة السعودية واسرائيل هما -وبكل وضوح- الخاسران، وقد ذكرهما إبرام هذا الاتفاق بين الدول الكبرى وإيران باعتمادهما على الولايات المتحدة، وبهشاشة الدعم الأمريكي لهما، حيث أقدم فريق الرئيس الأمريكي باراك أوباما على إبرام صفقة مع إيران”.

وأضاف كاتب المقال أن “رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتياهو يعتبر أن إبرام الاتفاق النووي الايراني جعله غير قادر على توجيه أي ضربة عسكرية أحادية الجانب على إيران”.

وقال فراس أبي علي أحد المحللين لبويز أن “السعودية تضررت جراء توقيع هذا الاتفاق إذ ان الرئيس أوباما أعطى إيران تفويضاً مطلقاً لاستعراض عضلاتها في المنطقة بعد تنازلها عن قوتها النووية”، مشيراً إلى أن ” السعودية ستبادر الآن إلى زيادة كمية الشحنات العسكرية من الصورايخ المضادة للدبابات وللطائرات للمعارضة السورية عن طريق الأردن”.

وأضاف أبي علي أن “الشعب السوري يعد أحد الخاسرين جراء إبرام الاتفاق النووي الايراني، فحدة الاشتباكات ستصل إلى أعلى مستوى لها قبيل عقد محاثات السلام المقررة في 22 كانون الثاني/يناير المقبل”.

وختم بويز بالقول أنه “يمكن ان يرى الكثيرون أوباما بأنه “الفائز، ما عدا اسرائيل والسعودية، موضحاً أن “الأمجاد لا تبقى طويلاً بل تذبل”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد